قال رجل دُمر منزله بالكامل بعد سقوط طائرة بدون طيار عليه الثلاثاء، أن الحادث “كارثة” نجا منها بأعجوبة هو وزوجته وأطفاله الأربعة.

وعانى 25 شخصا منهم 13 طفلا من استنشاق الدخان بعد سقوط طائرة بدون طيار من طراز “هرون” تابعة لشركة صناعة الفضاء والطيران الإسرائيلية، داخل مبنى في بلدة زلفة، في منطقة وادي عارة.

وقامت أربعة شاحنات إطفاء بإخماد الحريق الناتج، الذي أدى إلى أضرار جسيمة. ويبدو أن سيارة كانت في موقف أمام المنزل احترقت تماما أيضا.

“زوجتي وأطفالي الأربعة كانوا في الطابق السفلي والطائرة سقطت في الطابق العلوي. الحمد لله أن الأطفال بخير، ولكن زوجتي شعرت بتوعك وهي بالمستشفى”، قال وسام جبارين للقناة الثانية.

“لم يتحدث معنا أحد”، قال جبارين. “فقدت كل أملاكي”.

وقال ناطق بإسم الشركة أن الطائرة كانت تجري جولة تجريبية عندما سقطت.

واطلقت السلطات تحقيق في الحادث.