تصور أعضاء فريق هلال القدس الفلسطيني لكرة القدم مع لافتة تشيد بالفلسطيني الذي قتل شخصين في هجوم اطلاق نار بالقدس الأحد، يومين بعد وقوع الهجوم.

ونشر الفريق، الذي يتبارى في الدوري الأول في الضفة الغربية، الصورة على صفحته في الفيسبوك الثلاثاء.

ويمكن رؤية الأعضاء يبتسمون في ملعب فيصل الحسيني الدولي في بلدة الرام بالضفة الغربية بينما يرفعون لافتة عليها صورة مصباح أبو صبيح البالغ (39 عاما) المنحدر من سلوان في القدس الشرقية، والذي يقيم أيضا في الرام، وعليها الكلمات: “نادي هلال القدس ينعى أسد الأقصى الشهيد البطل مصباح أبو صبيح”.

وخلال هجومه الأحد، قتل ابو صبيح ليفانا مليحي (60 عاما) من القدس، والشرطي يوسف كيرما (29 عاما) قبل أن يُقتل خلال تبادل النيران مع الشرطة.

ليفانا مليحي، 60 عاما، من سكان القدس، من اليسار، والرقيب أول يوسق كيرما، 29 عاما، اللذان قُتلا في هجوم إطلاق نار في القدس، 9 أكتوبر، 2016. (Police spokesperson)

ليفانا مليحي، 60 عاما، من سكان القدس، من اليسار، والرقيب أول يوسق كيرما، 29 عاما، اللذان قُتلا في هجوم إطلاق نار في القدس، 9 أكتوبر، 2016. (Police spokesperson)

ووقف الفريق ايضا دقيقة صمت على روح أبو صبيح، وفقا لموقع “واينت” الإسرائيلي.

وقال ناطق بإسم الفريق، تامر عبيدات، لموقع “واينت” أن مشجعي الفريق “الغاضبين” لمقتل أبو صبيح احضروا اللافتة وبعدها نشروا الصور عبر مواقع التواصل الإجتماعي. وقال عبيدات أن المعجبين وافقوا على ازالة الصورة لأنها “تخالف قوانين الفيفا”.

وكسر هجوم الأحد فترة الهدوء في القدس بعد حوالي عام من العنف. ومعظم هجمات الطعن، اطلاق النار والدهس جرت في القدس والضفة الغربية.

وخشيت السلطات من عودة هذه الهجمات خلال فترة الأعياد اليهودية في الشهر الجاري.

وانطلقت في شهر اكتوبر 2015 موجة هجمات شبه يومية قُتل خلالها 34 اسرائيليا وأكثر من 20 فلسطينيا، معظمهم اثناء تنفيذ هجمات، بحسب الجيش الإسرائيلي.