غزة – شن الطيران الحربي الاسرائيلي بعد منتصف ليل الخميس-الجمعة عدة غارات جوية على مواقع تدريب عسكرية في قطاع غزة، بحسب ما افاد شهود عيان.

بحسب بيان الجيش الاسرائيلي فان الغارة استهدفت اربع مواقع في الجنوب وثلاثة في الشمال.

“سوف نثأر لكل عدوان ناتج من غزة.” قال العقيد بيتر ليرنر “لن تشعر المسلحون في غزة بامان”

واوضح الشهود ان غارتين نفذهما الطيران الحربي استهدفتا موقعين تابعين لكتائب القسام، الجناح العسكري لحركة حماس، بينما استهدفت غارة جوية ثالثة موقعا تابعا للامن الوطني (التابع لحكومة حماس) في رفح جنوبي القطاع، من دون ان تسفر اي منها عن وقوع اصابات.

واوضح الشهود ان الطيران الحربي الاسرائيلي شن غارة رابعة استهدفت موقعا تابعة للجان المقاومة الشعبية في رفح دون وقوع إصابات.

وكانت حركتا حماس والجهاد الاسلامي اعلنتا الخميس التوصل لاتفاق لتثبيت التهدئة مع اسرائيل بوساطة مصرية، وذلك عقب موجة من التصعيد شنت خلالها المقاتلات الاسرائيلية غارات عديدة على قطاع غزة ردا على اطلاق حركة الجهاد الاسلامي عشرات الصواريخ على اسرائيل.

ولكن بعد اعلان التهدئة سقطت في جنوب اسرائيل اربعة صواريخ اطلقت من قطاع غزة، بحسب الجيش، ليرتفع بذلك الى سبعة اجمالي عدد الصواريخ التي سقطت في اسرائيل خلال يوم الخميس مقابل حوالى 60 صاروخا الاربعاء الذي شهد اكبر تصعيد من نوعه منذ الهجوم الاسرائيلي الاخير على القطاع في تشرين الثاني/نوفمبر 2012.