قال رئيس حزب العمل آفي غاباي يوم الجمعة أن حزبه اليسار-وسطي سوف يتحالف إما مع حزب “ميرتس” اليساري أو حزب “ازرق ابيض” الوسطي قبل انتخابات شهر سبتمبر.

“في الإنتخابات القادمة، على معسكر الوسط-يسار خوض الإنتخابات بثلاثة أحزاب بدلا من خمسة أحزاب”، قال امام مؤتمر في تل ابيب. “سوف يتحالف حزب العمل إما مع ’ميرتس’ أو مع ’ازرق ابيض’”.

ونادى حزب “ازرق ابيض” للتخفي عن اتفاق التبادل “الغبي”، والذي بحسبه يتشارك قادته بيني غانتس ويئير لبيد رئاسة الوزراء في حال فوزهما بالإنتخابات، بحسب القناة 13.

ونادى رئيس حزب العمل السياسيين الوسطيين واليساريين لوضع مصالحهم الشخصية جانبا من أجل تعزيز فرص اسقاط حزب رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، الليكود، من الحكم، أياما بعد اقراره بأنه فكر بشكل جدي بالإنضمام الى ائتلاف رئيس الوزراء.

وأثارت محادثاته مع حزب الليكود الغضب داخل حزب العمل، الذي حقق تحت قيادة غاباي اسوأ نتائج في تاريخه مع حصوله على ستة مقاعد في انتخابات شهر ابريل الماضي.

ويتوقع أن يجري الحزب انتخابات تمهيدية لقيادته في الشهر المقبل.

وقد دعم حزب “ميرتس” علنا احتمال التحالف مع حزب العمل، وهو اقتراح لاقى دعما من قبل بعض اعضاء حزب غاباي الرفيعين.

وأقر غاباي مساء الأربعاء انه درس بشكل جدي، ولكن رفض في نهاية الأمر، عرض من قبل الليكود للإنضمام الى الائتلاف مكان حزب “يسرائيل بيتينو” الذي يقوده افيغادور ليبرمان، الذي رفض التوقيع على اتفاقية، ما أدى الى الاعلان عن انتخابات جديدة في 17 سبتمبر.