الطقس البارد غير العادي والرطب الذي حاط بأجزاء كبيرة من البلاد خلال عطلة نهاية الأسبوع، كان من المتوقع أن يستمر يوم الأحد مع هبوب عواصف ورياح عاتية جالبة معها المزيد من الأمطار.

درجات الحرارة في أدنى مستوى لها منذ 18 عاما، وتظهر التوقعات المزيد من البرد والأمطار في معظم أنحاء البلاد، مما سيصل إلى صحراء النقب في الجنوب، وربما حتى ميناء إيلات في الطرف الجنوبي للبلاد .

كان من المتوقع أن تخف الأمطار في ساعات المساء مع نجوم منيرة في سماء الليل، حيث ستتلاشى على مدى اليومين التاليين. مع ذلك، من الممكن أن يعود الطقس العاصف لإجتياح البلاد لفترة وجيزة يوم الخميس.

بعد أن شهد الأسبوع الماضي درجات حرارة وصلت إلى 40 درجة مئوية (104 درجة فهرنهايت) في بعض المناطق، جلبت موجة برد مفاجئة معها درجات حرارة أقل بكثير من المتوسط الموسمي.

حيث من المتوقع أن تنخفض درجات الحرارة في القدس لأقل من 10 درجات مئوية (50 درجة فهرنهايت) بحلول المساء، بحيث يمكن أن تنخفض حتى 5 درجات مئوية (41 درجة فهرنهايت). في تل أبيب، من المتوقع أن تتراوح درجات الحرارة بين 10-14 درجة مئوية (50-57 درجة فهرنهايت). ووفقا لدائرة الأرصاد الجوية في إسرائيل، متوسط ​​درجات الحرارة في تل أبيب خلال شهر أبريل تتراوح بين 14-22 درجة مئوية (57-71 درجة فهرنهايت) وفي القدس بين 12-21 درجة مئوية (53-69 درجة فهرنهايت).

يوم السبت، استمر تساقط الثلوج بكثافة في مرتفعات الجولان، مما أدى إلى إغلاق منتجع تزلج جبل الشيخ مع سقوط 10 سم من الثلوج فقط في ذلك اليوم.

ووفقا لمقدمة أرصاد القناة الثانية شارون ويكسلر، منذ ليلة الخميس الماضي تساقط نحو 59 ملليمتر من الأمطار في حيفا، 28 ملم في تل أبيب، و17 في القدس.