سيكون للإسرائيليين الذين يرغبون بالسفر إلى خارج البلاد خلال عطلات الصيف عدد من الوجهات الجزرية للاختيار من بينها من بين دولة تحظى بشعبية في صفوف المسافرين الإسرائيليين التي أعلنت الأربعاء أنها بدأت بالسماح بدخول السياح بعد أشهر من إجراءات الإغلاق بسبب جائحة كورونا.

وقد أعلنت اليونان وقبرص عن بدء افتتاح مطاراتهما لبعض الأجانب، في حين أشارت سيشيل إلى أنها خصصت جزيرة للإسرائيليين فقط حتى لا يضطروا إلى الإختلاط مع أشخاص من دول أخرى، بحسب ما ذكرت القناة 13.

وقالت الحكومة اليونانية يوم الأربعاء أن الموسم السياحي الذي طال انتظاره في اليونان سيبدأ في 15 يونيو مع افتتاح الفنادق الموسمية ووصول أول الزوار الأجانب، في حين ستبدأ الرحلات الدولية في التوجه مباشرة إلى وجهات العطلات بشكل تدريجي اعتبارا من 1 يوليو.

وقال رئيس الوزراء كيرياكوس ميتسوتاكيس في خطاب تلفزيوني إلى الأمة، إن السلطات ستأخذ عينات من الزوار لإجراء فحوصات للكشف عن فيروس كورونا، و”سيتم الالتزام ببروتوكولات الصحة العامة الخاصة بنا”.

وقال وزير السياحة هاري ثيوهاريس إن قائمة الدول التي سيتمكن الزوار من الوصول إلى اليونان منها سيتم الإعلان عنها قبل نهاية مايو. سيعتمد الاختيار على “المعايير الوبائية” كما حددتها لجنة الخبراء اليونانية التي تتعامل مع الوباء.

وقال إن دول البلقان ودول البلطيق وألمانيا ودول المنطقة مثل إسرائيل وقبرص من المتوقع أن تكون في الموجة الأولى من الدول التي سيُسمح لمواطنيها بدخول اليونان.

رجل وامراة يسيران بجوار معبد بوسيدون الرخامي الذي يعود تاريخه إلى 444 قبل الميلاد، في كيب سونيون، جنوب أثينا، 18 مايو، 2020. (AP Photo/Petros Giannakouris)

وقال ثيوهاريس إن زوار تلك الدول لن يتمكنوا من السفر إلى اليونان مبدئيا إلا من خلال مطار أثينا الدولي اعتبارا من 15 يونيو، وستستأنف الرحلات الدولية المباشرة إلى بقية مطارات الدولة في 1 يوليو.

ولن يُسمح بدخول زوار من دول ذات معدلات إصابة عالية بالفيروس.

وقال وزير السياحة اليوناني إن الزوار الذين سيدخلون البلاد لن يخضعوا للحجر الإلزامي ولن يتم إجراء فحوصات شاملة لجميع الوافدين، ولكن السلطات اليونانية سيكون لها الحق في أخذ عينات.

وحدد ثيوهاريس خطة تشغيلية يتم وضعها لمعالجة أي تفش محتمل لفيروس كورونا في الوجهات السياحية، بما في ذلك طبيب مخصص لكل فندق ، ومناطق حجر صحي خاصة ومرافق فحوصات على الجزر.

كما ذكرت وكالة “رويترز” للأنباء أن نائب وزير السياحة القبرصي سافاس بيرديوس أعلن يوم الأربعاء إن قبرص ستعيد فتح مطاراتها يوم 9 يونيو.

في هذه الصورة التي تم التقاطها الأحد، 10 مايو، 2020، يظهر مستجمان يجلسان على شاطئ ’لاندا’ الخالي من المستجمين في في منتجع أيا نابا الساحلي القبرصي ، وهو وجهة مفضلة لدى السياح من أوروبا وخارجها. (AP Photo/Petros Karadjias)

وقال بيرديوس خلال مؤتمر اقتصادي على الإنترنت عن السياحة: “نتوقع احتواء كاملا للفيروس بحلول نهاية هذا الأسبوع، مما يعني أنه في 9 يونيو سنفتح مطاراتنا مرة أخرى للعمل كالمعتاد وهذا أمر مهم جدا”.

وتأتي هذه الأنباء بعد يوم من مناقشة أجراها مسؤولون إسرائيليون بشأن إزالة شروط العزل الذاتي للمسافرين القادمين من خمس دول.

وهذه الدول هي اليونان وقبرص وسيشيل وجورجيا والجبل الأسود.

ونوقشت هذه المبادرة خلال اجتماع عُقد الثلاثاء حضره مسؤولون من وزارة الصحة ووزارة السياحة وسلطة المطارات، حسبما أفادت هيئة البث العام “كان”.

وسيكون للخطة، التي لم تحصل على المصادقة النهائية بعد، مرحلة تجريبية خلال فترة الصيف سيقوم خلالها المسؤولون بتتبع آثار سياسة فتح الحدود مع الدول الخمسة، والتي تُعتبر فيها معدلات الإصابة بالفيروس الذي يسبب جائحة كوفيد-19 منخفضة جدا.

كما تجري محادثات مع النمسا بشأن إضافتها إلى القائمة.

ولا تزال إسرائيل تحظر دخول غير المواطنين إلى إسرائيل وتلزم الإسرائيليين القادمين من الخارج بدخول عزل ذاتي لمدة 14 يوما.

آثار أقدام على الرمال، تم التقاطها على شاطئ في جزيرة ماهي، سيشيل ، الجمعة 1 مارس 2019. (AP Photo / David Keyton)

وشاركت إسرائيل في اجتماع يوم الاثنين بين ثماني دول يُعتبر معدل الإصابات فيها منخفضا حول إعادة فتح الحدود واستئناف السياحة مع تراجع الفيروس. والبلدان الأخرى هي النمسا وأستراليا والجمهورية التشيكية والدانمارك واليونان ونيوزيلندا وسنغافورة.

وقال المسؤولون إن خطر عودة العدوى في الدول التي شاركت في الاجتماع منخفض للغاية، وإن خفض الحواجز أمام السفر سيساعد على إعادة التجارة والسياحة.

كما أعلنت شركة “دلتا إيرلاينز” يوم الثلاثاء على موقعها على الإنترنت أنها ستستأنف الرحلات بين نيويورك وإسرائيل في بداية الشهر المقبل، مع الزام الموظفين والمسافرين بوضع أقنعة واقية.

وقالت دلتا إن الرحلات ستكون “أقل من يومية”.

وستغادر أول رحلة  تقوم بها شركة الطيران إلى إسرائيل لأول مرة منذ منتصف مارس من مطار “جون كندي” الدولي في نيويورك في 3 يونيو، ومن المقرر أن تعود في 6 يونيو، وستعمل الرحلات الجوية في ليالي السبت والأحد والإثنين والخميس.

إلى جانب متطلبات الأقنعة، قال الإعلان إنه سيتم ملء 50-60% من المقاعد لضمان التباعد الاجتماعي المناسب أثناء الرحلات الجوية.

ولقد قامت شركة “يونايتد إيلاينز” بتشغيل رحلات إلى إسرائيل من مطاري “نيوارك ليبرتي” وسان فرانسيسكو طوال أزمة فيروس كورونا.