تم تقديم العلاج لأربعة أطفال بعد تعرضهم للسعة العقارب الصفراء السامة فى صحراء النقب الجنوبية يوم الثلاثاء والأربعاء، وذكر أن اثنين منهم رضيعان يعانون من إصابات خطيرة.

ويعالج الأطفال الأربعة جميعا في مستشفى سوروكا في بئر السبع.

في يوم الثلاثاء، تم نقل طفلة عمرها عام واحد فاقدة للوعي وفي حالة خطيرة من معسكر بدوي بالقرب من مدينة عراد في النقب، في حين وصول فتاة تبلغ من العمر سنتين من رمات بيكا، جنوب بئر السبع، في حالة خطيرة أيضا.

وفي يوم الأربعاء، وصل صبي يبلغ من العمر 5 سنوات إلى عيادة عراد التي تعاني من إصابات معتدلة، وتم علاج طفل يبلغ من العمر 4 سنوات من مدينة رهط البدوية حالته وصفت بالطفيفة.

العقرب الأصفر، المعروف أيضا بإسم “مطارد الموت”، هو كائن سام جدا وشائع في جنوب البلاد.

في حين أن هذا سمه ليس قاتلا للبالغين، فإنه يمكن أن يكون مميتا للصغار وكبار السن.

وتخرج العقارب إلى العالم الخارجي بسبب درجات الحرارة العالية التي سادت البلاد خلال الأيام الأخيرة.

وتتميز البلاد بأنها موطن لـ -21 نوعا من العقارب، خمسة منها سامة.