ادى مرور الاعصار إيرما في كوبا مصحوبا برياح التي بلغت سرعتها اكثر من 150 كلم في الساعة الى مقتل عشرة اشخاص في عدة مقاطعات في الجزيرة كما اعلنت السلطات الاثنين.

وكتب الدفاع المدني في بيان “بعد مرور الإعصار الخطير إيرما على الأراضي الوطنية، نعلن في الوقت الراهن عن عشر وفيات في مقاطعات هافانا وماتانزاس وكاماغوي وسييغو دي افيلا”.

واكد الدفاع المدني ان اسباب الوفيات تعددت بين السقوط من على شرفة او الغرق او انهيار مبنى، مذكرا بان بعض الضحايا “لم يتبعوا التعليمات ورفضوا إخلاء منازلهم”.

وقبل ان يتجه الى فلوريدا مساء السبت، صب إيرما أمطارا غزيرة وصلت الى هافانا وخلف دمارا كبيرا في وسط وشرق الجزيرة بحسب السلطات الكوبية مضيفة ان اضرارا لحقت بالزراعة والبنى التحتية للسياحة.

وإيرما الذي خفض تصنيفه الى عاصفة استوائية اوقع قتلى ايضا في فلوريدا التي وصلها الاحد مع ثلاثة قتلى على الاقل في حوادث سيارات.