وقال كبير المفاوضين الفلسطيني صائب عريقات الاثنين ان رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس قد يدعى قريبا إلى البيت الأبيض، مضيفا أنه لم يتم بعد تحديد موعد للزيارة.

في مقابلة له مع اذاعة صوت فلسطين نقلا عن راديو إسرائيل، أشار عريقات أن المفاوضين الأمريكيين ما زالوا يمررون الأفكار المتبادلة بين الجانبين، ولكن لا شيء رسمي حتى الان. وشدد على أنه ليست هناك فائدة من تقييم نجاح أو فشل المحادثات في هذه المرحلة.

وقد زار عريقات موسكو, الاثنين لمقابلة وزير الخارجية الروسي سيرجي لافاروف واطلاعه على التطورات في المحادثات بين اسرائيل والسلطة الفلسطينية.

وقد أعاد الرئيس باراك أوباما التزامه لمحادثات السلام بين اسرائيل والفلسطينيين، حيث قام بإرسال وزير الخارجية الامريكية جون كيري بزيارات متعددة إلى المنطقة في محاولة لكسب التأييد لاتفاق إطاري بين الجانبين.

وقد دعى اوباما رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو ايضا لزيارة البيت الابيض الاسبوع القادم.

اصدر مسؤولو البيت الابيض بيان صحفي ينص على ان اوباما “يتطلع إلى مناقشة تقدم المفاوضات الإسرائيلية الفلسطينية مع رئيس الوزراء، بالاضافة الى مناقشة التطورات في موضوع إيران، والأولويات الإقليمية الأخرى.” وقد أكد البيان التقارير السابقة التي ذكرت جتماع الاثنين في واشنطن العاصمة بتاريخ مارس 3.

ان زيارة نتنياهو إلى واشنطن العاصمة يتزامن مع المؤتمر السنوي لمنظمة AIPAC، ويتوقع رئيس الوزراء ان يلقي خطابه امام أكثر من 10،000 مشاركايوما بعد اجتماعه في البيت الابيض.