تمت إضافة أكثر من 150 ألف شخص إلى قوائم سكان إسرائيل منذ رأس السنة العبرية السابق، بحسب ما أفاد به المكتب المركزي للإحصاء يوم الأربعاء، قبل أيام من بدء العام الجديد.

ويقدر عدد السكان الآن بنحو 9,246,000 نسمة، بزيادة 1.6% عن العام الماضي. وقال المكتب إن نحو 170 ألف طفل ولدوا العام الماضي بينما توفي 44 ألف شخص.

وهذا الرقم يمثل تباطؤا بعد أن شهد العام الماضي نمو السكان بنسبة 2.1%.

وهاجر 25,000 شخص آخر إلى البلاد، معظمهم هاجروا بموجب قانون العودة، الذي يمنح حق المواطنة لأي شخص له جد يهودي.

ويمثل العدد انخفاضا كبيرا عن رأس السنة العبرية الأخير، عندما انتقل حوالي 38,000 شخص إلى البلاد، لكنه ظل أقل من السنوات التي سبقت ذلك، والتي انتقل خلالها ما يتراوح بين 26,000-30,000 مهاجر إلى إسرائيل سنويا.

وعلى الرغم من تباطؤ النمو، حافظ المكتب على توقعاته السكانية من العام الماضي، والتي توقعت أن يصل عدد السكان إلى 10 ملايين في عام 2024، 15 مليونا في عام 2048، و20 مليونا في عام 2065.

ويشكل اليهود في إسرائيل حوالي 74% من السكان، مع 6,841,000 مواطن مسجل على أنهم يهود. وهناك 1,946,000 آخرون (21%) من العرب، والـ 459,000 (5%) المتبقون ينتمون إلى مجموعات أخرى. والنسب المئوية هي ذات النسب تقريبا مثل السنوات السابقة.

إسرائيليون يرتدون أقنعة واقية في مقهى في تل أبيب، 14 سبتمبر 2020 (FLASH90)

ومن بين اليهود الذين تبلغ أعمارهم 20 عاما أو أكثر، يُعرّف 43.1% أنفسهم بأنهم علمانيون؛ 22.1% قالوا إنهم تقليديون لكن ليسوا متدينين بشدة؛ 12.8% عرّفوا أنفسهم بأنهم تقليديون وأقرب إلى التدين؛ 11.3% قالوا إنهم متدينون و10.1% اعتبروا انفسهم متشددون، نشر المكتب.

وبحسب البيان، نما متوسط العمر المتوقع، وهو من أعلى المعدلات في العالم، بشكل طفيف إلى 84.7 عاما للنساء و81 عاما للرجال. وبلغ معدل المواليد 3.01 طفل لكل امرأة.

وحوالي 88.8% من الإسرائيليين سعداء بحياتهم، وتنقسم هذه النسبة إلى 92% من اليهود و76% من العرب.

لكن وسط جائحة فيروس كورونا والأزمة الاقتصادية التي سببها، لا يشعر بالرضا سوى 62.6% عن وضعهم المالي، بينهم 66.3% من اليهود و50.8% من العرب.

ووجد الاستطلاع أن 13.4% من الإسرائيليين الذين تبلغ أعمارهم 20 عاما أو أكثر فكروا خلال العام الماضي في الانتقال إلى الخارج لمدة خمس سنوات على الأقل.

ووجد الاستطلاع أن 83.9% من الإسرائيليين الذين تبلغ أعمارهم 20 عاما أو أكثر قالوا إن صحتهم جيدة أو جيدة جدا.

ويصدر المكتب إحصاءات السكان مرتين في السنة، قبل رأس السنة العبرية وقبل عيد الاستقلال في الربيع.

ويبدأ عيد رأس السنة العبرية يوم الجمعة، ويبدأ بذلك العام العبري 5781.