تعرض اسرائيلي للطعن في ظهره الاحد في القدس الشرقية في حادث تشتبه الشرطة الاسرائيلية بان مرتكبه فلسطيني.

وقال جهاز الطوارئ الاسرائيلي ان الحادث وقع قرب باب العامود، وهو المدخل الرئيسي للبلدة القديمة في القدس الشرقية، مضيفا ان المصاب نقل الى المستشفى وهو في حالة مستقرة بعد طعنه بمفك.

واوضحت الشرطة ان الاسرائيلي البالغ من العمر 32 عاما تعرض للطعن بيد “شاب عربي لاذ بالفرار”، مشيرة الى ان البحث جار عنه.

وقالت في بيان ان المصاب دخل بعد طعنه الى البلدة القديمة حيث وجد شرطة الحدود وابلغهم بالحادث.

وذكرت متحدثة باسم مستشفى شعاري تسيدك ان جروح الاسرائيلي “طفيفة الى متوسطة” وهو مصاب “بجرح في اعلى الظهر ناتج عن طعن”.

ويتصاعد العنف في القدس منذ تموز/يوليو الماضي حيث تدور اشتباكات بين فلسطينيين والقوات الاسرائيلية بشكل شبه يومي.

وتزايدت التوترات في الاسابيع الاخيرة بسبب خطط اسرائيل ببناء مستوطنات يهودية جديدة في القدس الشرقية ومطالبة المتطرفين اليهود بالحق في الصلاة في المسجد الاقصى.