طرد محاضر من جامعة بار إيلان طالبة من غرفة المحاضرة في الأسبوع الماضي بعد أن رفضت خلع حجابها.

ووقعت الحادثة في قسم دراسات الشرق الأوسط، بحسب ما ذكرته القناة الثانية الأحد، عندما طلب المحاضر الذي لم يذكر اسمه من إحدى الطالبات في صفه خلع الحجاب.

وجاء في التقرير التفلزيوني أن المحاضر طلب من الطالبة مغادرة الغرفة بعد أن رفضت خلع الحجاب. ولم يقدم أي تفسير حول سبب قيام المحاضر بهذا الطلب.

وقامت إدارة الجامعة بتوبيخ المحاضر الذي اعتذر من الطالبة. ومن المتوقع أن يعتذر منها مرة أخرى أمام زملائها، بحسب التقرير.

وتمت دعوته أيضا لجلسة استماع في لجنة الطاعة التابعة للجامعة، والتي ستقرر مستقبله المهني وسط الدعوات لإقالته.

تصرف المحاضر أثار غضب زملائه في القسم الذين قاموا بصياغة عريضة أدانوا فيه الحادثة.

في بيان لها، أدانت إدارة الجامعة المحاضر وتصرفه.

وقالت إن “تصرف المحاضر غير العادي وغير المقبول يتناقض تماما مع قيّم الجامعة”. وأضاف البيان أن “المحاضر أقر بخطأه واعتذر شخصيا من الطالبة. إدارة الجامعة اعتذرت من الطالبة ووبخت المحاضر بشدة”.