يبدو أنه في بعض الأحيان، السياسة قد تتدخل في أكثر الأحداث أناقة.

بينما اجتمعت نساء من جميع أنحاء العالم في ميامي لمسابقة “ملكة جمال العالم” الـ63، التقطت دورون ماتالون (21 عاما)، عازفة ناي تمثل إسرائيل في المسابقة، عدة صور مع ملكات الجمال الأخريات.

بعد أن التقطت الصور مع ملكة جمال فرنسا، هنغاريا وايرلندا، التقطت ماتالون أيضا صورة مع سالي جريج، ملكة جمال لبنان.

بعد أن تم رفعها إلى حساب الأنستغرام الخاص بماتالون، أثارت الصورة الغضب في لبنان، وأدت إلى نداءات لنزع لقب ملكة جمال لبنان من جريج بسبب تعاملها مع إسرائيل، دولة معادية.

وورد في تقرير لموقع القدس العربي، أن جريج نشرت ردا تدافع به عن نفسها يوم الأحد عبر صفحتها في الفيسبوك.

“منذ اليوم الأول لوصولي للمشاركة في ملكة جمال الكون، كنت حذرة جدا لتجنب التقاط أي صورة مع ملكة جمال إسرائيل أو إجراء أي إتصال معها رغم محاولتها مرات عديدة أن تكون في الصورة معي”، كتبت جريج. “كنت التقط صورة مع ملكة جمال اليابان، وملكة جمال سلوفينيا وفجأة تسللت ملكة جمال إسرائيل والتقطت صورة سيلفي ونشرتها على مواقعها للتواصل الإجتماعي”.

مضيفة: “هذا ما حصل. آمل أن تستمروا بدعمي”.

وقالت جريج، التي لديها لقب ثاني بالهندسة المدنية، بوقت سابق أنها تود التواصل مع متنافسات من خلفيات مختلفة.

التواصل بين مواطنين لبنانيين مع الدولة اليهودية هو غير قانوني.