وزعت صحيفة ايطالية يمينية السبت نسخا مجانية عن كتاب ادولف هتلر “كفاحي”، في بادرة اثارت الصدمة والادانة.

واكدت صحيفة “ايل دجورنالي” المحافظة التي يملكها باولو برلسكوني شقيق رئيس الوزراء السابق سيلفيو برلسكوني، “اعرفوه كي ترفضوه”، تبريرا لمبادرتها.

لكن سرعان ما ندد رئيس الوزراء الايطالي ماتيو رينزي بهذه المبادرة على موقع تويتر قائلا “ارى توزيع يومية ايطالية +كفاحي+ لهيتلر عملا دنيئا. اتضامن مع الطائفة اليهودية بمحبة”.

وادانت مجموعة يهود ايطاليا التي تعد حوالى 30 الف نسمة مبادرة الصحيفة، وقال رئيس اتحاد الجمعيات الايطالية اليهودية رينزو غاتينيا “انه فعل مشين يبعد كل البعد عن تعميق التعلم او الدراسة بشأن الهولوكوست”.

لكن الصحيفة بررت قرارها بدافع الاطلاع.

وكتبت ان “قراءة +كفاحي+ ترياق فعال ضد سموم القومية الاشتراكية”، علما انها نشرت نسخة تعود الى 1937 للكتاب تحوي ملاحظات المؤرخ فرانشيسكو بيرفيتي، مشيرة الى ان المقتطف الذي وزع مجانا هو الاول من سلسلة ثمانية كتب تاريخية حول الرايخ الثالث النازي ستباع مع الصحيفة لاحقا.

لكن الصحيفة التي تبيع يوميا حوالى 200 الف نسخة معروفة بمواقفها اليمينية خصوصا في مسألة الهجرة، ولم توجه اليها، او الى مالكيها، اي اتهامات بمعاداة السامية.

تشكل الوثيقة التي كتبها هتلر في 1924 في جزء منها سيرة ذاتية، كما تحدد الخطوط العامة لفكره الايديولوجي الذي اسست للنازية ومنها كرهه لليهود الذي ادى الى قضاء المانيا النازية على ستة ملايين منهم.

وفي ايطاليا يكتسي اي موضوع يتطرق الى القومية الاشتراكية حساسية خاصة نتيجة تحالف نظام بينيتو موسوليني الفاشي مع هتلر في تلك الحقبة.