سقط صاروخ اطلق من قطاع غزة مساء الاحد بجانب منزل في بلدة اسرائيلي تقع شمال القطاع الساحلي، ما تسبب بأضرار لكن بدون وقوع اصابات، وفقا لتقارير اعلامية.

وأكد الجيش على اطلاق صاروخين من قطاع غزة وسقوطهما داخل اسرائيل، في منطقة حوف اشكلون.

وقالت الشرطة ان صاروخا سقط داخل بلدة اسرائيلية، والاخر في منطقة فارغة مجاورة، بدون التسبب بأضرار او اصابات. ولم يتم الكشف عن اسماء البلدات المصابة.

واظهرت صورة انتشرت على شبكات التواصل الاجتماعي اضرار ناتجة في منزلة. وهناك علامات حريق على حائط خارجي وتم تدمير بضعة الواح اسمنتية حول المنزل.

وقالت العائلة التي اصيب منزلها لموقع واينت انها كانت وصلت الى المنزل للتو بعد اضاءة شموع بمناسبة عيد الحانوكا مع جدة عندما انطلقت صفارات الانذار.

“سارعنا الى الملجأ – انا، زوجي وابنينا، احدهما يبلغ 11 عاما والاخر 13 عاما – وبعدها وقع انفجار كبير”، قالت مايا دوتان للموقع.

“تضرر بابنا وسيارتي تدمرت من الشظايا، ولكننا بخير. للأسف، لدينا تجربة كبيرة. الاولاد في صدمة، ولكننا سيطرنا على الاوضاع”، قالت.

ومن غير الواضح سبب عدم اعتراض نظام القبة الحديدية للدفاع الجوي للصواريخ، قال ناطق باسم الجيش.

واطلقت الصواريخ عدة صفارات انذار في منطقة حوف اشكلون الإسرائيلية شمال قطاع غزة، بما يشمل في بلدات نتيف هعسرا وياد مردخاي.

ولم يتبنى اي طرف مسؤولية الهجوم.

ولا انباء عن ردود اسرائيلية على الصواريخ. وعامة، يرد الجيش الإسرائيلي على هذه الهجمات بغارات جوية وقصف دبابات ضد مواقع تابعة لحماس في القطاع.

ويأتي الهجوم الصاروخي يومين بعد اطلاق صاروخ باتجاه اسرائيل سقط داخل القطاع في منزل تابع لعائلة مصرية في مدينة بيت حانون شمال غزة مساء الجمعة، وفقا لمنسق النشاطات الحومية في الاراضي.

“مرة اخرى، الحركات الارهابية تطلق صواريخ ضد سكان غزة”، قال المنسق.

ولم يكشف مكتب المنسق إن كان هناك اصابات نتيجة الصاروخ.

وافاد تقرير لقناة حداشوت ان الصاروخ اصاب منزل شقيق المسؤول الرفيع في حركة حماس، مشير المصري.

وقال المنسق ان هذا الحادث الثاني من نوعه خلال الاسبوع الاخير. وفي يوم الاربعاء، سقط صاروخ اطلق باتجاه اسرائيل داخل القطاع الفلسطيني واصاب مدرسة، ما تسبب بأضرار في صف، قال المنسق يؤاف مردخاي حينها.

شباك صف مدرسة في غزة اصيب بصاروخ، 13 ديسمبر 2017 (Facebook/COGAT)

وأتى اطلاق الصواريخ يوم الجمعة وسط تصعيد في عدد الهجمات الصاروخية ضد اسرائيل من القطاع في الاسبوعين الاخيرين، بما يشمل هجوم ادى الى اضرار في حضانة اطفال فارغة في سديروت قبل اكثر من اسبوع.

واعترض نظام القبة الحديدية للدفاع الصاروخي عدة صواريخ، ما يشير الى انها كانت موجهة ضد مراكز سكنية.

وهذا اكبر عدد من الصواريخ الصادرة من قطاع غزة منذ حرب عام 2014 بين اسرائيل وحماس. ووفقا لتقديرات اسرائيلية، هذه الصواريخ ليست صادرة عن حماس، بل عن منظمات اخرى في القطاع. ولكن قال محللون ان حماس اما غير مستعدة ام غير قادرة على السيطرة على هذه المنظمات.

صورة توضيحية: صاروخ اطلقه نظام القبة الحديدية، 22 اغسطس 2014 (AFP Photo/Jack Guez)

والتوترات بين اسرائيل وغزة تصاعدت في اعقاب اعتراف واشنطن بالقدس كعاصمة اسرائيل في الاسبوع الماضي.

واحتجاجا على اعلان الرئيس الامريكي دونالد ترامب في 6 ديسمبر عن القدس كعاصمة اسرائيل، نادت حركة حماس، التي تحكم قطاع غزة، الى انتفاضة جديدة وتعهدت تحرير القدس.

وقُتل فلسطينيين اثنين خلال اشتباكات مع جنود اسرائيليين على حدود غزة يوم الجمعة.