واجهت امرأتين مسلمتين هجوم لفظي من قبل صاحب مطعم في فرنسا، بعد شجار دار بينهم، والذي قال لهن أن “جميع المسلمين إرهابيين”.

ووقع الشجار يوم السبت في مطعم “لو سيناكل” في ضاحية باريس ترومبلاي ان فرانس.

وتم تصوير صاحب المطعم من قبل إحدى الإمرأتين، ما أثار رد فعل غاضب وأدى إلى فتح تحقيق في الأمر من قبل النيابة.

فيديو الحادث تم نشره عبر وسائل التواصل الإجتماعي، يظهر إحداهن تقول: “لا نريد ان نحصل على الخدمة من عنصريين”.

ويرد صاحب المطعم: “العنصريين مثلي لا يزرعون القنابل ولا يقتلون الناس”.

مضيفا: “إن الإرهابيين مسلمين، وجميع المسلمين إرهابيين. لا أريد أشخاصا مثلكم في مطعمي. الآن بعدما أدركتم ذلك يمكنكم الخروج”.

وبقيت الإمرأتان هادئتان ومهذبتان، وردتا على صاحب المطعم أنه لو أدركن أنه غير مرحب بهن، لما كانوا أتوا إلى المطعم.

واعتذر صاحب المطعم، الذي لم تتم تسميته لاحقا على أفعاله، بينما انتشرت نداءات عبر مواقع التواصل الإجتماعي لمقاطعة المطعم، بالإضافة إلى انتقادات سلبية للمطعم.

وقال مصدر مقرب من التحقيق أن صاحب المطعم ترك منزله مع عائلته لأسباب أمنية.