ردت شركة “GetTaxi”، التي تدير تطبيق ناجح لتقديم خدمات سيارات أجرة على الهواتف الذكية، على تصريحات أطلقتها إحدى عملائها على مواقع التواصل الإجتماعي ضد توظيف الشركة لسائقي سيارات أجرة عرب، ونصحتها بأن تبحث عن مطالبها في مكان آخر.

ونشرت عميلة الشركة، ياعيل محبوب، تعليقا عنصريا عبر مجموعة إسرائيلية على موقع فيسبوك، قالت فيه: “أنا زبونة دائمة لـ”غت تاكسي”، ولكنني توقفت عن ذلك، كل السائقين في الآونة الأخيرة كانوا عربا!!! كأن هناك نقص في السائقين اليهود. أنتم الخاسرين، آمين”.

على الرغم من موافقة مستخدم واحد أو مستخدمين على تعليق محبوب، عبر معظم المستخدمين عن معارضتهم لتصريحاتها.

من بين المعلقين على ما نشرته محبوب كانت الصفحة الرسمية لـ”غت تاكسي”، التي نددت بشدة بتصريحاتها بعد ساعات من نشرها.

وكتبت الشركة: “ياعيل، نحن شركة تحترم كل إنسان. كما تعلمين، هناك قانون في إسرائيل يحظر التمييز ضد أشخاص بناء على أي عامل، بما في ذلك الدين والعرق. نحن نقيم كل سائق من سائقينا بناء على قيم شركتنا (الدقة والخدمة وما إلى ذلك)، وليس إستناداً على أصله”.

وتابع البيان: “لقد إجتاز تعليقك العنصري الحدود. مع ذلك، إذا كان هذا هو ما تشعرين به، فأنت مدعوة للإستغناء عن خدماتنا. خلال أوقات كهذه نحن بحاجة إلى الدفع بالحوار والتسامح – وليس العنصرية”.