اعتبر وزير الخارجية الالماني فرانك فالتر شتاينماير الاربعاء ان انتخاب المرشح الجمهوري للانتخابات الرئاسية الاميركية دونالد ترامب سيشكل امرا “مفزعا”، بحسب ما نقلت عنه المتحدثة باسم الخارجية الالمانية سوسن شبلي.

وقالت المتحدثة الالمانية، وهي من اصل فلسطيني، في مؤتمر صحافي دوري ان شتاينماير “ليس على الحياد بالنسبة الى هذه المسالة (…) ورأيه انه بمجرد متابعة تصريحات ترامب يمكن ان نصاب فعلا بالفزع ازاء ما يمكن ان يصبح عليه العالم في حال انتخب ترامب رئيسا”.

وسبق ان وصف الوزير الالماني ترامب بانه “داعية الى الكراهية”.

الا ان المتحدثة باسم المستشارة الالمانية انغيلا ميركل شددت على حياد المستشارة ازاء هذه المسألة. وقالت المتحدثة اولريكي ديمير “انها لا تتدخل بالحملة الانتخابية الاميركية ولا تعلق عليها”.

واعتبرت المتحدثة شبلي ان “من حق” شتاينماير ان يتخذ موقفا من هذه المسالة.

وكان ترامب اثار جدلا جديدا الثلاثاء عندما اعتبر ان المدافعين عن حمل السلاح وحدهم بامكانهم وقف منافسته الديموقراطية هيلاري كلينتون.

وفسرت وسائل اعلام عدة كلام ترامب على انه دعوة الى استخدام العنف.