القدس, 09-3-2014 (أ ف ب) – وجهت مجموعة من الشبان الاسرائيليين رسالة الى رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو قالوا فيها بانهم سيرفضون الخدمة الالزامية في الجيش بسبب دوره في احتلال الاراضي الفلسطينية.

والخدمة العسكرية الزامية في اسرائيل لمدة ثلاث سنوات للرجال وسنتين للنساء ابتداءا من بلوغهم سن ال18 عاما.

وقال خمسون شابا في رسالة نشرتها منظمة سلام اسرائيلية السبت “السبب الرئيسي لرفضنا هو معارضتنا لاحتلال الجيش للاراضي الفلسطينية”.

واشار الشبان الى انه بسبب “الخروقات في حقوق الانسان في الضفة الغربية بما في ذلك الاعدامات والبناء الاستيطاني والاعتقال الاداري والتعذيب والعقاب الجماعي والتوزيع غير العادل للمياه والكهرباء”.

واضافوا “اي خدمة عسكرية تديم الوضع الراهن ولهذا لا يمكننا ان نشارك في نظام يقوم بهذه الاعمال”.

ونشرت الرسالة السبت على صفحة فيسبوك الخاصة بمجموعة “هنالك حد” التي تصف نفسها بانها “مجموعة سلام ضد الاحتلال عن طريق دعم الجنود الذين يرفضون تنفيذ الواجبات ذات الطبيعة القمعية او العدوانية”.