سقط صاروخ تم إطلاقه من قطاع غزة في شارع في مدينة سديروت جنوبي إسرائيل صباح الأربعاء، بحسب الشرطة.

وأصيب شخصان “بحالة ذعر” وتم تقديم العلاج لهما من قبل طواقم الإسعاف، ولكن سقوط الصاروخ لم يتسبب بوقوع إصابات جسدية، بحسب نجمة داوود الحمراء.

وتم نقل الشخصين – فتاة (15 عاما) ورجل (60 عاما) – إلى “مركز “بزريلاي الطبي” لمزيد من العلاج، بحسب ما قاله المسعف  من “نجمة داوود الحمراء” أورن بنيتا.

في حوالي الساعة 10:20 صباحا سُمع صوت صفارات الإنذار في سديروت ونيرعام وإفيم وغيفيم.

وقام الجيش الإسرائيلي والشرطة بتمشيط المنطقة بحثا عن الصاروخ، وبعد دقائق قليلة، عثر شرطيون على الصاورخ في شارع في سديروت.

وتم إستدعاء خبراء المتفجرات التابعين للشرطة إلى المكان، وتم إغلاق المنطقة أمام حركة المارة والسيارات، وفقا لما أعلنته الشرطة.

في الشهر الماضي، سقطت قذيفة هاون أُطلقت من غزة في حقل جنوبي إسرائيل، من دون التسبب بإصابات أو أضرار، وفقا للجيش.

وسقطت القذيفة في أرض مفتوحة في منطقة إشكول، القريبة من قطاع غزة، بحسب بيان صادر عن الجيش الإسرائيلي.

ونادرا ما يتم إطلاق صواريخ من غزة، وعادة من يقوم بإطلاقها هي تنظيمات متطرفة صغيرة من دون موافقة حركة “حماس” المسيطرة على القطاع.

مع ذلك، تعتبر إسرائيل “حماس” مسؤولة عن أي هجوم صادر عن غزة وتقوم عادة بالرد على هذه الهجمات الصاروخية بقصف مواقع داخل القطاع الفلسطيني.