سقط صاروخ أطلق من قطاع غزة في حقل مفتوح جنوب إسرائيل مساء الأحد، ولم تقع أي إصابات أو أضرار.

قال الجيش الإسرائيلي أنه يبحث في المنطقة على الصاروخ، بعد إطلاق صفارات الإنذار في بلدة شاعار هانيغيف لأول مرة منذ أسبوعين.

وتقريبا نصف ساعة بعد انطلاق الصفارات في منطقة شاعار هانيغيف، عثر الجيش على الصاروخ داخل حقل.

وسقط الصاروخ أقل بقليل من كلم بعيدا عن منطقة سكنية، قالت الناطقة بإسم المجلس المحلي ميخال شابان-كوتسير لتايمز أوف إسرائيل.

ولم يتبنى أي طرف المسؤولية عن إطلاق الصاروخ حتى الآن.

وتشهد المنطقة الحدودية المحيطة بقطاع غزة اطلاق متقطع للصواريخ، غالبيتها من قبل مجموعات سلفية معارضة لحكم حماس داخل القطاع.

وفي 26 أكتوبر، أصيبت بلدة شاعار هانيغيف بصاروخ آخر، أيضا لم يوقع أي إصابات أو أضرار.

وأدى إطلاق الصواريخ من القطاع الى رد من قبل سلاح الجو الإسرائيلي ضد عدة مواقع تابعة لحماس في قطاع غزة، قال الجيش.

ويقول الجيش الإسرائيلي أنه يحمل حركة حماس، التي تحكم القطاع، مسؤولية جميع الصواريخ الصادرة من غزة.