أفاد تقرير أن زوجة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو طالبت والدة الجندي هدار غولدين بالتوقف عن انتقاد زوجها بشأن الجهود لضمان الإفراج عن جثة ابنها، الذي قُتل في حرب غزة في عام 2014.

ويأتي التقرير الذي بثته شبكة “حداشوت” الإخبارية يوم الثلاثاء في أعقاب تقرير آخر عن مكالمة هاتفية محتدمة بينهما قبل عام من ذلك، والذي سارع مكتب رئيس الوزراء إلى نفيه.

بحسب التقرير، طلبت سارة نتنياهو من ليئا غولدين وقف انتقاداتها لرئيس الوزراء في مكالة هاتفية أجريت في يونيو 2017.

وبحسب ما ورد، قالت نتنياهو لغولدين: “توقفي عن التصرف بهذه الطريقة ضد الرئيس وزراء، فهذا يضر بجهودك لإعادة هدار”.

مصادر مقربة من عائلة غولدين قالت للقناة التلفزيونية إن المحادثة ازدادت احتداما، وأن  أشخاصا آخرين كانوا يصغون للمكالمة.

ليئا غولدين، والدة الجندي الإسرائيلي هدار غولدين، الذي تحتجز حركة حماس بجثمانه، خلال مؤتمر صحفي قبل اجتماع لمجلس الأمن، 5 أغسطس 2018 (Hadas Parush/Flash90)

يوم الأحد، ذكرت القناة العاشرة الإسرائيلية أن سارة نتنياهو وصفت غولدين وزوجها بـ”ناكري الجميل”، في محادثة هاتفية جرت قبل عامين. نتنياهو هددت أيضا بإمكانية تأخير الإفراج عن رفات غولدين كانتقام سياسي.

وتحتجز حركة “حماس” رفات هدار غولدين وأورون شاؤول منذ مقتلهما في حرب غزة 2014. ويُعتقد أيضا أن الحركة تحتجز مدنيين إسرائيليين على قيد الحياة، وهما أفيرا منغيستو وهشام السيد، في القطاع.

مسألة إطلاق سراح الأسرى ورفاة الجنديين هي موضوع محادثانت مكثفة جارية بين إسرائيل وحماس في الأيام الأخيرة في إطار اتفاق هدنة أوسع.

تقرير يوم الثلاثاء لم يشر إلى من الذي بادر إلى المكالمة الهاتفية في عام 2017، لكن ورد أنها جاءت بعد أن قالت عائلة غولدين للإعلام أن رئيس الوزراء يعمل على الحد من صلاحيات ليئور لوتان، مبعوثه للإشراف على الجهود الرامية إلى التفاوض على إعادة الإسرائيليين المحتجزين في قطاع غزة، بحيث لم تكن لديه أي صلاحية للتوصل إلى أي اتفاق.

وانتقدت عائلتا غولدين وشاؤول جهود الحكومة لضمان الإفراج عن جثتي الجنديين والرهينتين، وقامتا بتنظيم مسيرات واحتجاجات عامة.

الجنديان الإسرائيليان أورون شاؤول (من اليسار) وهدار غولدين (من اليمين). (Courtesy/Flash90)

إلا أن عائلة غولدين نأت بنفسها عن التقارير.

وقالت العائلة إنها “لم تتعاون مع هذا النوع من الدعاية، وتعارض نشره على الملأ. ستواصل العائلة شن حرب أخلاقية، بعيدا عن السياسة، من أجل إعادة هدار من قبضة حماس في غزة”.

يوم الأحد، قالت زهافا شاؤول، والدة أورون شاؤول، في مؤتمر صحفي أن رئيس الوزراء صرخ عليها وعلى زوجها ووصفهما بالكاذبين.

ونفى مكتب رئيس الوزراء التقارير ومزاعم عائلة شاؤول.

يوم الثلاثاء، قال متحدث إن سارة نتنياهو تحدتت مع غولدين عن جهودها لزيادة الوعي بشأن محنة المحتجزين في غزة مع ميلانيا ترامب خلال زيارة الأخيرة إلى إسرائيل مع زوجها، الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

وقال المتحدث: “كان هذا موضوع المحادثة وليس كما وصفوها”.

ساهم في هذا التقرير ميخائيل باخنر.