ضرب زلزال بقوة 6,8 درجات مناطق شمال-وسط بورما الاربعاء كما افاد المعهد الاميركي لرصد الزلازل، فيما شعر السكان به في دول مجاورة.

وقالت الوكالة ان الزلزال الذي ضرب على عمق 84 كلم، تسبب في اهتزاز مبان عالية في بانكوك بحسب مراسلي وكالة فرانس برس.

وشعر سكان مدينة كلكوتا الهندية ايضا بالزلزال.

ولم ترد معلومات فورية حول وقوع اصابات.

وحدد مركز الزلزال قرب بلدة شاوك الواقعة على ضفة نهر ايراوادي وتبعد بضعة مئات من الكيلومترات شمال غرب العاصمة نايبيدوا.

وقال النائب المحلي سو ين لوكالة فرانس برس ان الارتجاجات استمرت لعدة دقائق. واضاف “انهار معبد في سالي ومبنى آخر” مضيفا انه لم ترده تقارير عن اي اصابات.

وتوقع المعهد الاميركي ان تكون اضرار الزلزال محصورة نسبيا لكنه قال ان العديد من المباني في المنطقة “عرضة بشكل كبير” للتضرر.

وتسجل بورما العديد من الزلازل لكنها لم تتعرض لزلزال كبير منذ 2012.

ووقع آخر زلزال كبير في منطقة مجاورة في نيسان/ابريل الماضي وتسبب باضرار مادية طفيفة ولم يسفر عن ضحايا.