هاجم رجل يبلغ من العمر 30 عاما أربعة أشخاص بمنشار يدوي في مدينة حيفا يوم الإثنين، ما أسفر عن إصابة أحدهم بجروج خطيرة.

وبدأ الهجوم عندما قام المشتبه به بمهاجمة شرطيين خارج مستشفى في مدينة حيفا بعد تلقيهما بلاغ عن رجل يتصرف بصورة مريبة ويحاول دخول مستشفى بني تسيون.

عند وصول الشرطيين إلى المكان، بدأ الرجل بماهجمتهما بالمنشار الذي كان بحوزته، قبل أن يطلق أحدهما النار في الهواء، ما دفع المشتبه به إلى الفرار.

وأصيب الشرطيان بجروح في الوجه، لكن إصابتهما وُصفت بالطفيفة.

بعد ذلك دخل المشتبه به إلى مبنى سكني مجاور، وهاجم رجلا مسنا في الثمانينات من عمره. ونُقل الضحية إلى مركز رمبام الطبي وهو يعاني من إصابة خطيرة.

وتم نقل ضحية أخرى، سيدة في الثمانينات من عمرها، إلى مستشفى بني تسيون بعد تعرضها لإصابة طفيفة جراء اعتداء الرجل عليها.

وقام الرجل بالتحصن داخل الشقة لأكثر من ساعة قبل أن تنجح الشرطة في اقتحامها والسيطرة عليه.

وقالت الشرطة إن المهاجم يعاني من اضطراب عقلي وبأن الحادث غير مرتبط بالإرهاب.