قتل رجل تركي صديقه بالرصاص يوم الأحد بعد خلاف حول من سيدفع فاتورة وجبة صغيرة اشتركا عليها داخل مطعم في اسطنبول، بحسب تقارير إعلامية محلية.

وورد في تقرير صحيفة “دايلي صباح” التركية، تشاجر حسن اردمير وادريس الاكوس حول من سيدفع فاتورة الوجبة في حي باكركوي في المدينة صباح الأحد. وعنما اكتشف الاكوس أن اردمير قد سبقه ودفع الفاتورة، قام بمغادرة المطعم وعاد بعد وقت قصير وبحوزته مسدس.

وأظهر تصوير كاميرات المراقبة من داخل المطعم الذي نشرته صحيفة “ملييت” التركية، الاكوس يقترب من اردمير ويطلق النار على صدره، ما جعله يسقط عن كرسيه إلى الأرض.

وبعدها قام الاكوس بإطلاق النار على رجلين آخرين انضما اليهما خلال الوجبة. وأصيب الإثنين بجروح طفيفة، بحسب الـ”دايلي صباح”.

ويظهر في التصوير، نادل يسارع لمساعدة اردمير المنبطح على الأرض. وتوفي اردمير لاحقا متأثرا بجراحه داخل المستشفى.

وأفادت تقارير إعلامية تركية انه تم القبض على المعتدي، الذي فر في بداية الأمر من ساحة الحادث.