قال القائد القادم لحكومة اونتاريو المحلية أنه سوف يعمل من أجل حظر اجراء مسيرة سنوية معادية لإسرائيل في تورنتو في المستقبل، بعد دعوة متحدث خلال مسيرة الأسبوع الماضي الى “القضاء” على الصهاينة.

ويأتي التعهد من دوغ فورد، رئيس الوزراء المنتخب للمحافظة الكندية، بعد اشتكاء مجموعة يهودية من مسيرة “يوم القدس” التي وقعت في عاصمة المحافظة تورنتو يوم السبت.

“حكومتنا سوف تتخذ خطوات لضمان عدم كون احداث مثل يوم القدس، التي تنادي الى قتل جميع المدنيين في اسرائيل، جزء من المنظر الطبيعي في اونتاريو”، كتب دوغ فورد في تغريدة يوم الأحد.

ويتم إحياء اليوم السنوي الذي بادرت اليه إيران في انحاء العالم في آخر يوم جمعة من شهر رمضان، وعادة يشمل اعلام تنظيم حزب الله المدعوم من إيران ونداءات لهلاك اسرائيل من قبل متحدثين وناشطين.

ووصف فورد، الذي سيتولى منصبه في نهاية شهر يونيو، المسيرة في تورنتو بـ”العنصرية ومعادية للسامية”.

“لا يجب السماح بوجود فكر عنصري أو معاد للسامية في اراضي التجمع التشريعي في اونتاريو او في أي مكان آخر في محافظتنا”، كتب.

المشاركون في مسيرة يوم القدس في تورنتو، 9 يونيو 2018 (YouTube screenshot)

وبحسب صحيفة “تورنتو سان”، بدأت المظاهرة السلمية التي شارك فيها حوالي 500 شخص في حديقة الملكة وانتهت عند القنصلية الامريكية في المدينة.

وأفادت الصحيفة انه تم رفع علم حزب الله خلال المسيرة، بينما رفع المتظاهرون لافتات وصفت اليهود بـ”العنصريين” واتهمتهم بفرض الفصل العنصري.

“احتفال الكراهية السنوي في يوم القدس هو وصمة على صورة تورنتو المنفتحة والمتسامحة”، قال المدير التنفيذي لـ”بني بريت” كندا مايكل موستن، والذي قدمت منظمته شكوى للشرطة ضد المسيرة.

وفي تصوير فيديو انتشر عبر الانترنت للمسيرة، قال أحد المنظمين: “الساعة تدق، وقت رؤيتنا سقوط الكيان الإسرائيلي غير القانوني أت. من النهر الى البحر، فلسطين ستكون حرة”.

واستخدم قائد ديني اسلامي محلي، الشيخ رفيق حدى، خطابه خلال المسيرة للنداء الى “القضاء على القوى المظلمة، مثل الامبراطورية الامريكية، والصهاينة الإسرائيليين”.

“حكومة اسرائيل، دولة اسرائيل ارتكبت أفعالا لم ترتكبها أي دولة، أي وطن، أو كيان آخر”، قال، بحسب سجل وفرته ميمري.

ونادى الجيش الإسرائيلي لاجتياح قطاع غزة، حيث سوف يلقى الجنود الإسرائيليين حتفهم. قائلا: “إن لم تكونوا جبناء، ان كنتم شجعان، ارسلوا جيشكم الى فلسطين. لماذا القصف، لماذا ترسلون صواريخ، وغارات جوية؟ ابدأوا القتال جندي امام جندي، وجها لوجه. انتم تعلمون انه لا يمكنكم القيام بذلك، لأنكم جبناء. انتم خائفون، لأنكم سوف تغادرون في اكياس الجثث… تقدموا، نتحداكم، نتحدى جيش الدفاع الإسرائيلي. حاربوا كالرجال وليس الجبناء”.

وورد أن بعض المشاركين هاجموا صحفيا.

ونظم المجتمع اليهودي مظاهرة صغيرة لمعارضة المسيرة. ولا انباء عن اعتقالات في كلا المظاهرتين.

وخلال مسيرة يوم الجمعة في تايمز سكوير في مدينة نيويورك، هتف المتظاهرون “بالروح، بالدم، نفديك يا فلسطين”، و”اسرائيل، اذهبي للجحيم. هناك حل واحد، الانتفاضة”.

وقال أحد المتحدثين، بيل بورس من اللجنة الوطنية لحزب عمال العالم، لصحفيين: ” في قطاع غزة، لقد تعرض الناس هناك للقصف وقُتلوا هناك… لتسقط العنصرية، لتسقط الصهيونية، ليسقط (كو كلوكس) كلان، النازيين، اسرائيل (…) اسرائيل سوف تلقى قريبا مصير الرايخ الثالث والولايات الكونفدرالية الامريكية وروديسيا وكيانات عنصرية اهرى التي القيت في مزبلة التاريخ”.