ريو دي جانيرو – سيقوم رئيس الباراغواي هوراسيو كارتيس بزيارة اسرائيل لبحث العديد من اتفاقيات التعاون بين البلدين.

سيلتقي كارتيس برئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو والرئيس رؤوفين ريفلين خلال زيارته في منتصف يوليو لإجراء محادثات حول المصالح الثنائية في مجالات الزراعة والتكنولوجيا والتعليم، وفقا لما ذكرته صحيفة “أولتيما هورا” يوم الإثنين.

“ستساعدنا الزيارة على تعزيز تعاوننا”، قال السفير الإسرائيلي فالج ليوي لا ناسيون. “لقد قمنا بالكثير من العمل معا، ونود التوسع في مجالات أخرى مثل الإبتكار والتكنولوجيا العالية”.

تصدر باراغواي 190 مليون دولار لإسرائيل سنويا من خلال منتجات مثل فول الصويا، ولحم البقر، والفحم، وغيرها من المنتجات، وفقا للبيانات الرسمية من عام 2015. وفي إسرائيل، 40% من اللحوم المستهلكة هي من الباراغواي. تعتبر إسرائيل واحدة من الأسواق الأكثر ربحا للحوم البقر في باراغواي.

وفي الشهر الماضي، سلمت إسرائيل أنظمة ري بالتنقيط لمزارعين من باراغواي نتيجة لعملية التعاون التقني مع الشركات التعاونية المحلية.

في مارس، منح كارتيس جائزة شالوم من قبل الكونغرس اليهودي العالمي “لمساهماته في بناء التعايش”.

قبل شهرين، لقد تبرعت إسرائيل بطردا غذائيا وقدمت المساعدة لمواطني باراغواي الذين شردتهم الفيضانات الهائلة في المنطقة، الأسوأ منذ نصف قرن.

وأعيد فتح السفارة الإسرائيلية في أسونسيون العام الماضي بعد إغلاقها عام 2002 إلى جانب 15 بعثة دبلوماسية أخرى في جميع أنحاء العالم بسبب قيود الميزانية.

تعتبر باراغواي موطنا لحوالي 1000 يهودي من بين ما يقارب 6. 7 مليون نسمة من السكان.