اُعلن يوم الجمعة أن وزير العلوم داني دانون سيصبح سفير إسرائيل لدى الأمم المتحدة.

دانون (44 عاما)، خدم كمشرع في الليكود منذ عام 2009. وأقيل من منصبه كنائب لوزير الدفاع في العام الماضي من قبل رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بعد أن انتقد علنا ​​ما قال أنه رد غير عدواني بما يكفي في حرب الصيف الماضي مع حماس في غزة.

يرأس دانون اللجنة المركزية لليكود وقد تنافس مع نتنياهو في السنوات الأخيرة من أجل السيطرة على مؤسسات حزب الليكود الداخلية. ويرأس أيضا حزب الليكود العالمي.

قرار نتنياهو تعيين وزير العلوم في واحد من أهم المناصب الدبلوماسية السلك الدبلوماسي، يمهد الطريق لإنتخاب رئيس جديد للجنة المركزية، ويحرر منصبا وزاريا، يمكن أن يقدمه نتنياهو إلى نائب آخر من الليكود.

يعتبر دانون ناشطا منذ فترة طويلة في اليمين السياسي الإسرائيلي ومعارضا كبيرا لحل الدولتين. وهو حاصل على درجة البكالوريوس في العلاقات الدولية من جامعة فلوريدا الدولية ودرجة الماجستير في السياسة العامة من الجامعة العبرية في القدس.

وقال بيان صادر عن مكتب رئيس الوزراء يوم الجمعة أن دانون “يتعامل مع الدبلوماسية العامة والعلاقات الدولية منذ أكثر من عقدين من الزمن”.