حماس إعتقلت خمسة أشخاص يوم الأحد بتهمة إطلاق صاروخ نحو إسرائيل.

الصاروخ، الذي أطلق من غزة يوم الجمعة، وقع في المجلس المحلي اشكول في جنوب إسرائيل، ولم يبلغ عن أي إصابات أو أضرار.

مسؤولون من حماس أصدروا تصريح يوم الأحد فيه ينفون كونهم مسؤولون عن الهجوم.

“أعضائنا لم يطلقوا الصاروخ، ونحن ملتزمون لوقف إطلاق النار”، قالت المجموعة بحسب راديو إسرائيل.

إسرائيل أغلقت الحدود مع غزة للأشخاص والبضائع يوم الأحد ردا على الهجوم. مع إغلاق الحدود بين غزة ومصر في أعقاب هجوم الأسبوع الماضي في سيناء الذي قتل فيه 31 جندي مصري، ليصبح القطاع معزول تماما عن العالم.

ناطق بإسم حماس شجب إغلاق الحدود.

“هذا تصرف غير مسؤول ومخالف للإتفاقيات التي توصلنا لها في بداية وقف إطلاق النار”، قال موسى أبو مرزوق الناطق بإسم المجموعة في غزة.

الصاروخ يوم الجمعة كان الثاني الذي يطلق نحو إسرائيل من غزة، منذ إنتهاء الحرب في شهر اغسطس.