ورد انه تم حظر نجمة الموسيقى العالمية مادونا من دخول موقع اجراء مسابقة يوروفيجن الغنائية صباح الخميس، حيث كان من المفترض ان تجري مراجعات لعرضها المخطط خلال نهائي المسابقة في نهاية الاسبوع، بسبب عدم توقيعها بعد على عقد لعرضها.

وأمر مشرف المسابقة التنفيذي جون اولا ساند في بداية الأمر حظر النجمة من دخول الموقع بسبب عدم توقيع الوثائق، ذكرت القناة 12.

ولكن تم التوصل لاحقا الى تفاهم مع اتحاد البث الاوروبي، الذي يدير المسابقة، وسمح لمادونا بدخول مركز العروض في تل ابيب، حسب التقرير.

وورد أنه لم يتم التوقيع على العقد بسبب تعقيدات حول حقوق بث إحدى الاغاني التي تنوي مادونا عرضها، اغنية Like a prayer التي صدرت عام 1989.

وفي يوم الأربعاء، أمر ساند بعدم السماح لمادونا دخول موقع “يوروفيجن” في تل ابيب، ولكنه تراجع بعد تهديد طاقم المغنية بإلغاء العرض، حسب التقرير. وأجرت المغنية في نهاية الأمر مراجعة استمرت ساعتين لعرضها، الذي يتوقع أن يشمل ثلاث اغاني.

ووصلت مادونا إلى تل ابيب مساء الثلاثاء، معارضة نداءات ناشطين فلسطينيين لمقاطعة المسابقة الغنائية الدولية التي تستضيفها اسرائيل. وقالت المغنية في بيان صدر قبل رحلتها انها عازمة على تقديم العرض في نهائي المسابقة بالرغم من النداء للمقاطعة.

وقالت مادونا في بيان نشرته وسائل إعلام أمريكية: “لن أتوقف عن تقديم الموسيقى لكي تناسب الأجندة السياسية لأحد، ولن أتوقف عن الحديث ضد انتهاكات حقوق الإنسان أينما تكون في العالم”.

وتستضيف مدينة تل ابيب المسابقة بعد فوز المغنية الإسرائيلية نيتاع بارزيلاي بالمسابقة التي عقدت في البرتغال العام الماضي.

وانطلق نصف النهائي يوم الثلاثاء، وسوف تجرى منافسات اضافية يوم الخميس، وسيتم اجراء النهائي يوم السبت.