عاد حظر دخول المسلمين إلى الأراضي الأميركية، أحد طروحات الرئيس المنتخب دونالد ترامب الأكثر إثارة للجدل، إلى الظهور الخميس على موقعه الإلكتروني بعدما أزيل عنه لفترة.

وأوضح فريق ترامب لوسائل الاعلام أن نص الاقتراح الذي نشر في كانون الأول/ديسمبر اثر اعتداء سان برناردينو في كاليفورنيا، اختفى عن الموقع بسبب خلل فني.

وكان رجل الأعمال الثري طرح هذا الحظر في كانون الأول/ديسمبر من غير أن يكرره لاحقا خلال حملته الانتخابية. وبعدما أشار عدة صحافيين الى اختفائه عن موقعه بعد انتخابات الثلاثاء، عاد الى الظهور الخميس.

وأوضح فريق حملة دونالد ترامب في بيان ردا على أسئلة الصحافيين حول الموضوع “اننا بصدد معالجة المشكلة وسيتم اصلاحها قريبا”.

وكان المرشح الجمهوري دعا في بيان في كانون الأول/ديسمبر 2015 الى “الوقف الكامل والتام لدخول المسلمين الى الولايات المتحدة، الى أن يتمكن مندوبو بلادنا من فهم ما يجري”.

وأشار ترامب في بيانه الى “الهجمات المروعة التي يشنها أشخاص لا يؤمنون الا بالجهاد ولا يكنون اي احترام للحياة البشرية”، منددا بـ”الكراهية” التي يكنها بنظره الكثير من المسلمين للاميركيين.

ولم يطرح هذا الاقتراح من جديد فيما بعد، لكنه بقي مدرجا على موقع حملته.