صرحت وزارة الصحة الإسرائيلية أن عدد الوفيات في إسرائيل بسبب فيروس كورونا الجديد ارتفع إلى 258 يوم الاثنين مع بقاء عدد الإصابات الجديدة منخفضا.

وتم الإبلاغ عن أربع وفيات جديدة منذ صباح يوم الاثنين، ليصل إجمالي عدد الوفيات في اليوم السابق إلى ستة. وفي الاجمالي، تم الإبلاغ عن 13 حالة وفاة منذ يوم السبت، عندما شهدت إسرائيل مرور 24 ساعة دون وفاة واحدة مؤكدة نتيجة كوفيد 19 للمرة الأولى منذ أواخر مارس.

وعلى النقيض من ارتفاع عدد القتلى، والذي من المرجح أن يستمر في الارتفاع بينما يخضع أشد المرضى للمرض، تباطأ عدد الإصابات الجديدة بشكل كبير في الأيام الأخيرة.

وقالت وزارة الصحة إن عدد الإصابات المؤكدة وصل إلى 16,506 حالة، أو 29 حالة إصابة جديدة خلال اليوم الأخير.

وهناك 66 شخصا في حالة خطيرة، منهم 58 شخصا موصلا بأجهزة تنفس.

وقالت الوزارة إن عدد المرضى الذين تعافوا ارتفع إلى 11,843، مع حوالي 400 حالة شفاء في 24 ساعة السابقة. وانخفض عدد الحالات الإصابة الفعالة إلى 4406 حالات.

متسوقون في مركز التسوق ’المالحة’ في القدس بعد وقت قصير من إعادة فتح أبوابه، 7 مايو، 2020. (Yonatan Sindel/Flash90)

وقد مرت تسعة أيام منذ رؤية اسرائيل أكثر من 100 حالة مؤكدة جديدة في يوم واحد. وقالت الوزارة يوم الأحد إنه تم تأكيد 14 حالة إصابة جديدة فقط في اليوم السابق، وهو أدنى عدد منذ بداية تفشي المرض، ولكن شهد اليوم نفسه أقل من 4000 اختبار.

وفي الشهر الماضي، قالت وزارة الصحة إن لدى إسرائيل القدرة المختبرية على إجراء 15,000 فحص للكشف عن فيروس كورونا يوميا لكن الطلب على إجراء الفحوصات انخفض مع وجود عدد أقل من الحالات التي يُشتبه بأنها مصابة بالفيروس.

أظهرت البيانات الأولية إجراء أكثر من 5000 اختبار يوم الاثنين.

وسط الانخفاض المستمر في الإصابات، خففت الحكومة بشكل متزايد من القيود التي فرضتها بهدف احتواء الوباء، وقامت بافتتاح بعض المدارس وسمحت للعديد من المصالح التجارية بإعادة فتح أبوابها، وبحسب ما ورد تخطط لمزيد من هذه الإجراءات.