قتل رجل وأصيب آخر بجراح بالغة في حادثيتن منفردتين في حيفا، بينما تحقق الشرطة إذا كان الحادثان مرتبطين.

كما صرح المتحدث بإسم الشرطة بأن الهجومين على الأغلب ليسا إرهابيين. ومال زال التحقيق جاري.

لم تكن هناك أي اعتقالات فيما يتعلق بالحادثتين، وعلى ما يبدو أن الجناة قد نجحوا بالفرار من المكان.

الهجوم المميت حدث وقت قصير بعد العاشرة صباحا حينما تعرض رجل يبلغ من العمر (45 عاما) لإطلاق نار في شارع هاجيبوريم في حيفا، بحسب مصادر عبرية.

طواقم الإسعاف الأولية التي وصلت للمكان وجدت الضحية في وضع حرج جدا، وحاولت اجراء عملية احياء اصطناعي إلا أنهم اضطروا لإعلان وفاته بعد وقت قصير.

أحد مسعفي طواقم الإنقاذ قال بأن الرجل تعرض لإطلاق نار في الجزء العلوي من جسده.

لم يتم نشر اسم الضحية بعد.

وقبل ذلك بنصف ساعة تعرض رجل آخر يبلغ من العمر (40 عاما) لعدة طلقات نارية، على طريق العتسمؤوت، على بعد حوالي كيلومترين من الحادث الثاني. وتم نقل الضحية الى مستشفى محلي بجراح متوسطة.