فتح جنود إسرائيليون النار على فلسطينيين حاولا اجتياز الحدود إلى داخل إسرائيل من غزة، ما أدى إلى إصابة أحدهما، يوم الأربعاء، بحسب ما أعلن الجيش.

وقال متحدث بإسم الجيش إن الجنود عثروا في وقت لاحق على سكين بحيازة أحد المشتبه بهما.

وقد وقعت محاولة التسلل عند السياج الحدودي في شمال قطاع غزة.

وتم نقل الفلسطيني المصاب إلى مستشفى قريب لتلقي العلاج.

في حين تم احتجاز الآخر للتحقيق معه، وفقا للجيش.

وكثيرا ما يحاول فلسطينيون من قطاع غزة اجتياز الحدود إلى داخل إسرائيل. ويخشى الجيش من أنهم قد يخططون لتنفيذ هجمات، لكن معظمهم يدخلون إسرائيل كما يبدو بحثا عن عمل، مع انتشار البطالة في القطاع الساحلي.

في معظم الحالات، اذا توصل الجيش إلى أنهم لا يشكلون تهديدا أمنيا، يتم إعادة الفلسطينيين إلى قطاع غزة.