عمان- ذكر مصدر امني اردني لوكالة فرانس برس ان السلطات الاردنية اوقفت عشرة مثليين من الجنسين خلال حفل تعارف أقامه هؤلاء شرق عمان ودعوا اليه العشرات للتمويه، حسب المصدر.

وقال المصدر الامني ان “متصرف (محافظ) ماركا (شرق عمان) اوقف 10 مثليين، ذكور واناث، خلال حفل مشبوه اقاموه للتعارف في احدى الصالات شرق عمان ليل امس الاربعاء بحضور سبعين شخصا دعوهم للتمويه”.

واضاف ان “توقيف هؤلاء المثليين تم لمنع تفاقم المشاكل وحفظا للاخلاق العامة”.

من جانبه، قال مصدر امني آخر لفرانس برس انه “انه لا يوجد اي نص قانوني يتعلق بالمثليين في الاردن” مشيرا الى ان “صلاحيات الحاكم الاداري تطبق في مثل هذه المواقف وهو صاحب القرار”.

والمثلية الجنسية بحد ذاتها لا تتعارض مع القانون في الاردن الا انها غير مقبولة في مجتمع محافظ.

وكانت الخارجية الاميركية قالت في آخر تقاريرها حول حالة حقوق الانسان في الاردن ان “مشاكل التمييز القانوني والمجتمعي والتحرش لا زالت قائمة بالنسبة للنساء والأقليات الدينية، والمتحولين دينيا، والمثليين، والمتحولين جنسيا”.