افادت الشرطة الاحد انه تم توقيف ثلاثة جنود اسرائيليين يشتبه بانهم سرقوا اسلحة من قاعدتهم لبيعها الى اشخاص ينتمون الى المافيا الاسرائيلية.

وقال المتحدث باسم الشرطة الاسرائيلية ميكي روزنفيلد “بعد تحقيق استمر اسابيع عدة، تم توقيف ثلاثة عسكريين يشتبه بانهم حاولوا بيع صواريخ محمولة مضادة للطائرات الى اشخاص عديدين ينتمون الى اوساط الجريمة المنظمة في جنوب البلاد، في منطقة النقب”.

وتشهد اسرائيل منذ اعوام حربا شرسة بين عصابات وعائلات مافيوية.

وانشأت الشرطة في نهاية 2006 وحدة خاصة هي “الوحدة 443” لمكافحة الجريمة المنظمة.

وقال احد المحققين في مقابلة مع اذاعة الجيش الاسرائيلي “عشرة صواريخ تحمل على الكتف. انها احدى اكبر العمليات التي نفذناها وهي ايضا مؤشر الى تصعيد خطير”.

وقتل نحو عشرة اسرائيليين او اصيبوا في الاعوام الاخيرة في تصفية حسابات في تل ابيب ونتانيا وبات يام.