تتوقع السلطات الاميركية الاثنين استقبال اكثر من 30 ألف شخص في مراكز ايواء اثر فيضانات لا سابق لها نجمت عن اعصار هارفي في تكساس.

وقال مدير الوكالة الاتحادية للحالات الطارئة بروك لونغ ان الوكالة خصصت امكانيات كبيرة “لحماية الارواح”.

وأضاف في مؤتمر صحافي بواشنطن “نحاول تعزيز عمليات البحث والانقاذ في منطقة شاسعة جدا تشمل أكثر من 30 او 50 مديرية يمكن ان تتضرر في تكساس”.

من جهته قال مدير مصلحة الارصاد الجوية الوطنية لويس اوسيليني ان “الفيضانات لن تنحسر الا بشكل بطيء جدا”.

ومن المتوقع هطول امطار غزيرة مجددا في هيوستون بعد ظهر الاثنين والثلاثاء بحسب آخر التوقعات. وحذر المسؤول من ان الاسوأ لم يمر بعد موضحا في الوقت نفسه ان هذه التوقعات “غير أكيدة”.