نحن في تايمز أوف إسرائيل، كالمعتاد نغطي تغطية شاملة لجميع الأحداث أثناء وقوعها في مدونة حية، ومباشرة لتطورات عملية “الجرف الصامد”. حصيلة القتلى في غزة تعلو على 1,900 وفق لتقارير فلسطينية. حصيلة القتلى في صفوف الجيش الإسرائيلي تصل 64.
تغطية حية وشاملة
تابعونا أيضا على تويتر @TimesofIsraelAR وتابعو آخر التحديثات على تويتر المدونة الحية
@TOIAlertsAR

المدونة مغلقة

التهدئة الجديدة في غزة مدتها خمسة ايام

اتفق الفلسطينيون واسرائيل الاربعاء على تمديد اتفاق التهدئة في قطاع غزة لمدة خمسة ايام اضافية، حسب ما اعلنت مصر ورئيس الوفد الفلسطيني المفاوض الاربعاء قبل دقائق من انقضاء تهدئة سابقة.

واعلنت وزارة الخارجية المصرية في بيان لها تمديد التهدئة “لمدة خمسة ايام إضافية بهدف إتاحة المزيد من الوقت لمواصلة المفاوضات غير المباشرة الجارية في القاهرة للتوصل لاتفاق سلام شامل ودائم”.

وقال عزام الاحمد للصحافيين في القاهرة ان التهدئة الجديدة “ستكون لمدة 120 ساعة اي خمسة ايام” تبدأ منتصف ليل الاربعاء-الخميس (الاربعاء 21,00 تغ).

واوضح الاحمد ان هناك حاجة لمزيد من الوقت لمناقشة بعض النقاط الخلافية مع اسرائيل للتوصل لاتفاق هدنة دائم.

واضاف الاحمد هناك مفاوضات مستمرة في مصر بين الجانبين الفلسطيني والاسرائيلي من اجل التوصل لتثبيت وقف اطلاق النار يؤدي لوقف العدوان والحصار برا وبحرا على قطاع غزة”.

وسيغادر الوفد الفلسطيني القاهرة للتشاور مع القيادة الفلسطينية.

وقال الاحمد انه يرجو ان يعود الى القاهرة في المرة القادمة من اجل “اعلان اتفاق لتثبيت وقف اطلاق النار وينهي العدوان على غزة”.

أ ف ب

الشرطة الاميركية تطلق الغاز المسيل للدموع على متظاهرين في مدينة فرغسن

ذكرت وسائل اعلام اميركية ان الشرطة اطلقت الاربعاء في مدينة فرغسن (ولاية ميزوري وسط الولايات المتحدة) الغاز المسيل للدموع وقنابل دخان على متظاهرين كانوا يدينون مقتل شاب اسود بيد شرطي السبت، مما ادى الى اعمال شغب.

وقالت شبكة سي ان ان ووسائل اعلام اخرى ان شرطة مكافحة الشغب تدخلت في موقع محطة للوقود احرقت وتجمع فيها المتظاهرون في فرغسن في ضاحية سانت لويس.

واوقفت الشرطة صحافيين هما ويسلي لاوري الذي يعمل في قسم السياسة في صحيفة واشنطن بوست وراين ريلي من صحيفة هافغتن بوست بينما كانا في احد مطاعم سلسلة ماكدونالدز في المدينة. وقد افرج عنهما بدون ان يوجه اليهما اي اتهام، كما قال لاوري على حسابه على تويتر.

وصباح الاربعاء اصيب شاب مسلح بجروح خطيرة في مكان غير بعيد عن موقع التظاهرات التي تلت مقتل مايكل براون (18 عاما)، السبت من قبل شرطي.

وقالت شرطة سانت لويس في تصريحات نقلتها وسائل الاعلام المحلية ان الشاب الذي جرح الاربعاء يبلغ من العمر 19 عاما وكان في مجموعة من ثلاثين شخصا تفرقوا عند وصول الشرطة بعدما تلقوا اتصالا هاتفيا. وقد وجه سلاحه الى شرطي قام باطلاق عدة رصاصات عليه.

وتراجعت حدة المواجهات منذ اعمال الشغب والنهب التي تلت مقتل مايكل براون السبت في ظروف مثيرة للجدل وفق روايات متناقضة.

فقد ذكر شاهد عيان ان مايكل براون لم يكن مسلحا وكان يسير في الشارع عندما هاجمه رجل شرطة واطلق عليه النار عندما كان يرفع يديه مستسلما. من جهتها قالت الشرطة ان مايكل براون قتل بعدما هاجم شرطيا وحاول الاستيلاء على سلاحه.

واكد قائد شرطة المدينة توم جاكسن في مؤتمر صحافي الاربعاء ان الشرطي المسؤول عن اطلاق النار جرح في وجهه لكنه لم يصب بالرصاص، كما نقلت الصحيفة المحلية سانت لويس ديسباتش.

وكان يفترض ان يتم نشر اسمه لكن الشرطة تراجعت عن ذلك حفاظا على سلامته وسلامة الشرطيين الآخرين بعد تلقي تهديدات.

وتشهد المدينة تعبئة للمجموعة السوداء فيها وتظاهرات متتالية.

وطلب رئيس بلدية المدينة جيمس نولز الاربعاء من “كل المجموعات التي تريد التجمع للصلاة او الاحتجاج ان يفعلوا ذلك في النهار فقط وبشكل منظم ومحترم”.

واضاف “للاسف الذين يريدون سرقة هذه الاحتجاجات السلمية وتحويلها الى تظاهرات عنيفة تمكنوا من تحقيق ذلك في الليالي الماضية”.

ودعا الرئيس الاميركي باراك اوباما الثلاثاء الى التهدئة والحوار، مذكرا بان مكتب التحقيقات الفدرالي (اف بي آي) اطلق تحقيقا فدراليا بالتزامن مع تحقيق شرطة المدينة.

أ ف ب

فلسطينيون يغردون نصائح “كيف تتعامل مع غاز مسيل الدموع” لسكان فرغسون

راسل براند يدعو إلى مقاطعة إسرائيل

ضم الكوميدي والممثل البريطاني راسل براند صوته إلى أولئك الذين يدعون إلى مقاعطة إسرائيل في أعقاب عملية “الجرف الصامد” في قطاع غزة – ولكنه قرر الذهاب أبعد من ذلك، وحث البنوك وصناديق التقاعد إلى قطع علاقات الإستثمار مع إسرائيل وإنتاج حملة على الإنترنت للضغط على الشركات الكبرى لسحب استثماراتها في مشاريع “تمول المستوطات غير الشرعية”.

في الحلقة الأخيرة من برنامجه “The Trews” على الإنترنت، أشار براند إلى بنك “باركليز” البريطاني – ولو مع قليل من الفكاهة – لإدارته حسابات شركة “إلبيت”، وهي شركة إسرائيلية مختصة بالدفاعات الإلكترونية، والتي وصفها براند بأنها “تصنع الطائرات من دون طيار التي تقصف غزة”.

متهما “باركليز” ب”إزدواجية مالية فاضحة”، سخر براند من الإعلان “الجميل واللطيف” الذي يعرض الخدمة المجانية التي يقدمها البنك لمساعدة زبائنه المسنين في إستعمال الإنترنت، والذي وصفه بأنه قناع “مخادع” لتغطية واقع أقل لطفا بشأن استثمارات البنك في الطائرات الإسرائيلية من دون طيار “لقصف ناس محرومين في الشرق الأوسط”.

بعد ذلك عرض الممثل عريضة على على موقع “Avaaz” على الإنترنت – والتي حصلت على أكثر من 1,6666,000 توقيع حتى الآن – لتحفيز “باركليز” وشركات أخرى على سحب استثمارتها من شركات تدعم وتسهل “اضطهاد الناس في غزة”.

الفللسطينيون ينتقدون مقترح الهدنة الإسرائيلي واصفينه بأنه “سيء”

وسط تمديد الهدنة بوساطة مصرية لمدة 5 أيام بين إسرائيل والفصائل الفلسطينية المختلفة، وصف فريق التفاوض الفلسطيني في القاهرة المقترح الإسرائيلي لاتفاق دائم بأنه “سيء”، وفقا لما ذكره الحانان ميلر.

في حديث مع قناة “الميادين” الإخبارية اللبنانية اليوم، قالت مصادر فلسطينية مشاركة في المحادثات لم يتم نشر هويتها أن المقترح يشترط توسيع النشاط على المعابر الحدودية الإسرائيلية مع قطاع غزة باتفاق مفصل مع السلطة الفلسطينية، وليس حماس، ورفضت تقديم جدول زمني لفتح المعابر. ولم يتم ذكر معبر رفح بين غزة ومصر في الورقة الإسرائيلية على الإطلاق، وكذلك لم يتم التطرق إلى دفع رواتب مستخدمي حماس – التي يمنع البنك العربي تحويلها، نتيجة ضغوط إسرائيلية وأمريكية – وإلغاء منطقة ال-300 متر المحظورة بالقرب من السياح الحدودي، التي يمنع الجيش الإسرائيلي الفلسطينين من الإقتراب منها.

وافقت إسرائيل، وفقا للمصادر، فقط على “رفع تدريجي للحظر ضمن اتفاق وقف إطلاق نار شامل”.

وترفض إسرائيل أيضا المطلب الفلسطيني بتوسيع منطقة الصيد المسموح بها إلى 12 ميل. مسائل بناء ميناء بحري ومطار، وكذلك تحرير الأسرى الفلسطنييين، هي مسائل تعتبرها إسرائيل “ثانوية” وسيتم تأجيلها إلى مرحلة لاحقة، وفقا لما قالته المصادر.

التقارير عن صدع مع الولايات المتحدة “اتجاه مثير للقلق” – لابيد

الشائعات التي تحدثت عن العلاقات المتوترة بين واشنطن والقدس هو “اتجاه مثير للقلق”، وفقال لما قاله وزير المالية وعضو المجلس الأمني المصغر يائير لابيد.

متطرقا إلى تقرير صحيفة “وول ستريت جورنال” الذي تحدث عن قيام الولايات المتحدة بتعليق شحنة صواريخ من طراز “هيلفاير” إلى إسرائيل وسط تدهور العلاقات بسبب الصراع في غزة، قال لابيد، “هذه اتجاه مثير للقلق ولا يمكننا السماح لذلك بالإستمرار. علاقتنا مع الولايات المتحدة هي مدخر إستراتيجي يجب المحافظة عليه”.

وأضاف انه تحدث مع وزير الخارجية الأمريكي جون كيري وزعيم الغالبية في مجلس الشيوخ هاري ريد في الأسبوع الماضي لشكرهم “على التمويل العاجل الذي تم تحويله إلى إسرائيل” من إجل منظومة “القبة الحديدية” الدفاعية.

وشدد لابيد على أنه “في بعض الأحيان علينا فقط أن نقول شكرا وأن نضمن أن تظل علاقاتنا الهامة مع الولايات المتحدة قوية”.

قيادة الجبهة الداخلية تسمح بتجمعات كبيرة

أصدرت قيادة الجبهة الداخلية في الجيش الإسرائيلي تعليمات جديدة للمدنيين على ضوء تمديد وقف إطلاق النار لخمسة أيام، وسمحت بالتجمعات الكبيرة في جميع أنحاء البلاد، وفقا لما ذكره موقع “واينت”، وستترك الملاجئ مفتوحة في البلدات التي تبعد حتى 40 كلم عن الحدود مع غزة.

وستستمر التعليمات الجديدة هذه سارية المفعول حتى يوم الإثنين في الساعة 6 مساء، قبل ست ساعات من الموعد المقرر لانتهاء وقف إطلاق النار.

وزير دفاع سابق ينكر وجود أزمة مع الولايات المتحدة

أكد وزير الدفاع السابق موشيه آرينس أنه لا توجد أزمة حقيقة بين إسرائيل والولايات المتحدة، في الوقت الذي يقوم فيه المنتقدون والمسؤولون من الجانبين بتقييم الحالة المزرية التي وصلت إليها العلاقات الثنائية بين البلدين. وماذا بالنسبة لشحنة الصواريخ من طراز “هيلفاير”، التي طلبتها إسرائيل وقامت واشنطن بتعليق تحويلها، في خطوة واضحة للضغط على إسرائيل بشأن العملية في غزة؟ “ستصل”، حسبما قال آرينس لتايمز أوف إسرائيل.

– رفائيل أهرين

هرتسوغ يقول أن الحكومة ’فقدت رشدها’

في اعقاب التقارير عن توترات جديدة بين أوباما ونتنياهو، قال زعيم المعارضة أن “الحكومة الإسرائيلية فقدت رشدها سياسيا تماما”، بحسب ما ذكره موقع “واينت”.

“في كل يوم تُفتح جبه جديدة ضد أصدقائنا في العالم”.

وتابع، “نحن غير مضطرين للموافقة مع الولايات المتحدة في كل قضية”، وأضاف، “هناك أمور أساسية لدى إسرائيل الحق الكامل للقرار فيها، وهناك أمور تتعلق بالأسلوب والبروتوكول. حاليا الحكومة تفشل في كليهما”.

يهود من جنوب أفريقيا يقدمون شكوى ضد سياسي دعا إلى ’العين بالعين’

تقدم مجلس الممثلين اليهود في جنوب أفريقيا بشكوي للشرطة ولجنة حقوق الإنسان في أفريقيا ضد طوني أهرينريش، أمين مقاطعة لمؤتمر النقابات العمالية لجنوب أفريقيا (فرع وسترن كيب)، متهما إياه بارتكاب مخالفات جنائية ومدنية، لقيامه بإطلاق خطاب كراهية التحرض ضد قيادة الجالية اليهودية.

وكان أهرينريش قد نشر عبر صفحته في الفيسبوك في 13 أغسطس بيانا اتهم فيه مجلس الممثلين اليهود بأنه “متواطئ بقتل شعب غزة” ودعا إلى مهاجمتهم في كل مرة يُقتل طفل أو سيدة في غزة.

“حان الوقت للقول بوضوح أنه إذا قُتل امرأة أو طفل في غزة، عندها سيشعر مجلس الممثلين اليهودي، المتواطئ، بغضب شعب جنوب أفريقيا مع تعاليم الكتاب المقدس القديمة العين بالعين. حان الوقت إلى نشر هذا الصراع في كل مكان يقوم فيه مناصرو الصهيونية بتمويل والتغاضي عن آلة القتل الحربية الإسرئيلية”.

وقالت ماري كلوك، رئيسة مجلس الممثلين اليهودي، “بيان أهرينريش التحريضي يحرض على العنف والكراهية ضد هيئة تمثيلية ليهود جنوب أفريقيا. وما أسوأ هو حقيقة أنه يشغل منصب قيادي في COSATU، أكبر منظمة نقابية تجارية في جنوب أفريقيا. ويأتي ذلك أيضا في وقت تصاعدت فيه حدة التوتر بسبب الصراع بين إسرائيل وغزة، مما يأجج وضع حساس اصلا”.

المجلس الوزاري المصغر سيلتقي في الساعة 5:30 مساء

سيلتقي المجلس الوزراي الأمني لمناقشة تمديد وقف إطلاق النار الذي تم التوصل إليه ليلة الامس في القاهرة.

لا تعليق من رئيس الوزراء على وقف الولايات المتحدة لشحنة الأسلحة

حتى الآن لم يرد مكتب نتنياهو على تقرير “وول ستريت جورنال” الذي جاء فيه أن الولايات المتحدة قامت بتعليق شحنة صواريخ من طراز “هيلفاير” إلى إسرائيل وسط تدهور العلاقات بسبب الصراع في غزة.

وقالت الصحيفة أيضا أن واشنطن زادت من مراقبتها على نقل الأسلحة إلى إسرائيل بعد أن صُدمت الإدارة الأمريكية باكتشاف أنه في يوليو الماضي قام البنتاغون بتوفير ذخيرة للحرب للدولة اليهودية من دون علم البيت الأبيض ووزارة الخارجية، في الوقت الذي حاول فيه مسؤولون التوصل إلى وقف للأعمال العدائية.

في حديث مع وسائل إعلام أمريكية، قال مارك ريغيف، المتحدث بإسم مكتب رئيس الحكومة، أنه من الطبيعي أن يتم التعامل مع شحنات أسلحة بين وزارة الدفاع والبنتاغون، وأنه لا توجد اتهامات بإن إسرائيل ارتكبت أي خطأ في هذا الشأن.

40 فتى وفتاة من أوكرانيا في إسرائيل في مخيم صيفي

قامت الوكالة اليهودية بجلب 40 فتى وفتاة يهود من مناطق الصراع في أوكرانيا إلى مخيم صيفي خاص في إسرائيل، في كيبوتس “كاليا” في البحر الميت. وتتراوح أعمار المشاركين بين 14-17 من دونيتسك ومناطق أخرى تعاني من العنف في أوكرانيا.

ويأخذ مخيم “ZMAN.IL” المشاركين فيه في جولة في جميع أنحاء البلاد، ويعرفهم على الحضارة الإسرائيلية والتاريخ اليهودي.

وقال أحد المشاركين، وهو فتى يُدعى دانييل والذي فر مع والديه وإخوته من دونيتسك، “أخيرا وجدت السلام والهدوء في إسرائيل”.

وتوفر الوكالة اليهودية كذلك مساعدات طارئة لأكثر من 400 أوكراني تم إنقاذهم وإحضارهم إلى إسرائيل منذ شهر مايو. وقام 2000 شخص بالهجرة إلى إسرائيل هذا العام من أوكرانيا حتى نهاية شهر يوليو، خاصة من جنوب شرق أوكرانيا، مقارنة مع 600 خلال نفس الفترة من العام 2013.

اجتماع المجلس الوزاري الأمني

قالت القناة الثانية أن الوزراء في اجتماع المجلس الوزاري الأمني يعرضون على نتنياهو ما يريدونه هم من إسرائيل أن تطلبه في إطار اتفاق طويل الأمد لوقف إطلاق النار.

وأضاف أودي سيغال أيضاأنهم يناقشون العلاقات مع الولايات المتحدة في أعقاب الأنباء عن توترات جديدة.

’بتسيلم’ ترد على مدير الخدمة المدنية

بعد إلغاء الخدمة المدنية لمجموعة “بتسيلم” الحقوقية وسط انتقاد المنظمة الغير حكومية للجيش الإسرائيلي وإسرائيل، دعا مدير المنظمة وزير شؤون المتقاعدين أوري أورباخ، المسؤول عن الخدمة المدنية، إلى اتخاذ إجراءات ضد سار-شالوم جيربي، المسؤول الذي بادر إلى هذه الخطوة.

وكتب مدير “بتسيلم” حاجاي إل-عاد، “في ديمقراطية لا يملك الموظفون السلطة المطلقة في النقاشات السياسية. وضح سلطة جيربي له، أو بدله برجل أو سيدة قادرين على استيعاب فكرة أن الديمقراطية هي جهاز يتم فيه إجراء حوارات عامة بشكل مفتوح، ويتذكر موظفو الحكومة مسؤولياتهم اتجاه الجمهور، ولا سيتخدمون وظائفهم للنهوض بأنفسهم سياسيا”.

ووصف إل-عاد جيربي بأنه “موظف إداري”، الذي “اختلط عليه الأمر ونسي دوره”.

وكان جيربي، مدير إدارة الخدمة المدنية، قد أرسل إلى إل-عاد برسالة حادة اللهجة أعلن من خلالها أنه لن يتم السماح بالخدمة المدنية في المنظمة بعد الآن.

وكتب جيربي، “على ضوء أنشطة المنظمة ضد دولة إسرائيل وجنود جيش الدفاع الإسرائيلي في إسرائيل والخارج، قررت إلغاء مكانتكم كهيئة تشغيلية يُسمح لها بقبول متطوعي الخدمة المدنية”.

وقال أن القرار اتُخذ “خلال فترة تواجه فيها دولة إسرائيل تهديد آلاف الصواريخ والقذائف على ملايين من مواطنيها، وتقوم بعملية واسعة النطاق لإزالة التهديد من فوق جميع مواطني إسرائيل”.

الفلسطينيين أرادوا هدنة لمدة 72 ساعة

دفع الوفد الفلسطيني إلى التوصل إلى هدنة لمدة 72 ساعة خلال المحادثات في القاهرة هذا الأسبوع، وفقا للقناة 2، في حين أن إسرائيل رغبت بهدنة أطول. في نهاية المطاف، قررت مصر أن تكون الهدنة لمدة 5 أيام.

بينيت يدعو إلى إنهاء المفاوضات بشأن غزة

قبل دخوله إجتماع المجلس الوزاري المصغر بعد ظهر هذا اليوم، قال وزير الإقتصاد نفتالي بينيت أن على إسرائيل “وقف المحادثات الغير مناسبة، والذهاب بخطوة أحادية الجانب ضد حماس، وقتح المعابر للسلع الإنسانية إلى غزة، والرد بقوة غير متكافئة على كل نموذج إطلاق نار على البلدات الجنوبية” بحسب موقع “واينت”.

تلفزيون حماس يعرض فيديو لإنتاج صاروخ

نشر تلفزيون “الأقصى” صورا أمس لإنتاج صاورخ “م-75” في قطاع غزة. وجاء في التقرير أنه تم تصوير مقطع الفيدو في 7 أغسطس.

وقال المتحدث بإسم حماس أبو عبيدة في مقطع الفيديو، بحسب ترجمة MEMRI، “هددنا يعالون بهجوم بري، ونقول له: أنت تهددنا بشيء توقعناه، يا ابن اليهودي؟”.

“على العدو أن يعلم أننا عوضنا المعدات والذخيرة التي خسرناها في الحرب”.

وقال أحد عناصر حماس، “ادعت قيادتكم الانهزامية أنها دمرت قدرتنا الصارخية”، مضيفا، “مع ذلك، بالرغم من العدوان، يتواصل انتاجنا – من الورشة إلى ميدان القتال”.

الكشف عن إعلان جديد ضد شاباس

منظمة الحاخام شمولي بوتيخ، “هذا العالم: شبكة القيم” أطلقت حملة إعلانية ضد تعيين ويليام شاباس لرئاسة لجنة الأمم المتحدة للتحقيق بأنشطة إسرائيل في غزة.

بحسب البيان الذي أصدرته المنظمة، تم شراء صفحات في “نيويورك تايمز”، وصحيفة “وول ستريت جورنال”، و”واشنطن بوست”، و”ذا غارديان” و”لندن تايمز” في بريطانيا، وعلى وسائل إعلامية على الإنترنت.

ويطالب الإعلان الأمم المتحدة بإقالة شاباس من هذا المنصب، والتحقيق بدلا من ذلك في أعمال الحكومة السورية وداعش وحماس.

وجاء في الإعلان “لا يزال شاباس صديقا مقربا من إيران ورئيسها السابق الذي يدعو للإبادة الجماعية محمود أحمدي نجاد، الذي رعا مؤتمرات في طهران مع منظمات مرتبطة بالنظام المتطرف المعادي للسامية في إيران الذي يطالب بإبادة دولة إسرائيل”، وأضاف، “تعيين الأمم المتحدة لشاباس هو فقط أحد العوارض الأخيرة لتحيز المنظمة الموثق جيدا المعادي لإسرائيل”.

وتابع الإعلان، “لجنة غزة التابعة للأمم المتحدة هي ’محكمة كنغر’ مع غرض وحيد وهو تشويه صورة إسرائيل”، وجاء في الإعلان أيضا، “يقول شاباس كثيرا أن ’إسرائيل تهرب من العقاب’ في الأمم المتحدة ويدعي أن حماس – الطاغية التي تدعو للإبادة الجماعية والمعادية للمسامية في غزة، والتي تستخدم الأطفال الفلسطينيين كدروع بشرية – ليست بمنظمة إرهابية على الإطلاق. في الواقع، يرفض شاباس أن يقول ما إذا كان سيحقق في أنشطة حماس أصلا”.

الفلسطينيون يغردون دعما لمدينة فيرغسون، ميزوري

ذكرت الجزيرة أن الفلسطينيين يغردون على “تويتر” برسائل دعم لسكان “فيرغسون”، في ولاية ميزوري، حيث اندلعت اضطرابات في أعقاب إطلاق الشرطة النار على رجل أسود غير مسلح في نهاية هذا الأسبوع.

ويحاول الكثير من المستخدمين توريط إسرائيل في رد الشرطة على المتظاهرين.