دعا “تنظيم الدولة داعش” مساء السبت في رسالة يبدو انها تهدف الى رفع معنويات مسلحيه، الى تنفيذ هجمات ضد الولايات المتحدة واوروبا في شهر رمضان الذي يبدا في الاسبوع الاول من حزيران/يونيو.

وتاتي الرسالة الصوتية التي نسبت الى المتحدث باسم التنظيم ابو محمد العدناني ، غداة القاء التحالف الدولي مناشير على الرقة معقله لمطالبة سكان المدينة لاول مرة بمغادرتها.

وقال المتحدث في التسجيل “وهل سننهزم ان خسرنا الموصل او سيرتة ام الرقة او جميع المدن وعدنا كما كنا؟” قبل ان يجيب “كلا، ان الهزيمة فقد الارادة والرغبة في القتال”.

وتمثل الموصل شمال العراق وسرت في شمال ليبيا والرقة في شمال سوريا معاقل للتنظيم الجهادي.

واعتبر العدناني في اول تسجيل صوتي له منذ تشرين الاول/اكتوبر 2015 ان التحالف الدولي غير قادر على هزم التنظيم رغم آلاف الغارات.

وهدد بهجمات ضد الولايات المتحدة واوروبا.

وعلق خبير الشبكات الجهادية ايمن التميمي على التسجيل قائلا “يبدو ان تنظيم داعش يقر بالصعوبات التي يواجهها في الحفاظ على الاراضي” التي احتلها ولذلك يركز على “فكرة الاستمرار (في القتال) رغم الخسائر”.