دييغو أرماندو مارادونا، أسطورة كرة القدم الأرجنتينية، يقال أنه في مفاوضات مع الإتحاد الفلسطيني لكرة القدم حول إمكانية تدريب الفريق الوطني الفلسطيني خلال كأس آسيا 2015 الذي سينطلق في استراليا في يناير.

وفقا لتقارير في وسائل الإعلام الفلسطينية، كان مارادونا قريبا من التوصل إلى إتفاق مع الجمعية.

كان مارادونا صخبا في دعمه للقضية الفلسطينية في الماضي، وحث على سرعة إنشاء دولة فلسطينية.

‘أنا المعجب الأكبر بالشعب الفلسطيني’، وقال في 2012: ‘أحترمهم وأتعاطف معهم’.

ساعد نجم كرة القدم فريق الأرجنتين بالفوز بكأس العالم عام 1986، بما في ذلك إحرازه هدف مثير للجدل الذي عزاه بشهرة ‘ليد الله’.

تأهل فريق كرة القدم الوطني الفلسطيني قبل نهائيات كأس آسيا بعد فوزه 1-0 على الفلبين، في نهائي كأس التحدي الآسيوي في جزر المالديف في أواخر مايو.

سيتم وضعها في المجموعة الرابعة من العروض القارية إلى جانب حاملة اللقب اليابان، والأردن والعراق.

ساهمت وكالة فرانس برس في هذا التقرير.