عززت الشرطة انتشارها في مهرجان بحيفا بينما حاول متظاهرون تخريب عرض لمغني راب عربي بعد نداء وزيرة الثقافة لسحب دعوته.

وتم توقيف شخصين لوقت قصير واطلاق سراحهما بشرط الإبتعاد عن عرض مغني الراب العربي تامر نفار في افتتاح مهرجان مسرح شعبي في المدينة الشمالية، أعلنت الشرطة.

“سوف يتم تعزيز انتشار الشرطة لمنع الإحتكاكات والحفاظ على سلامة المواطنين والأمن العام”، قالت الناطقة بإسم الشرطة لوبا السمري.

ومنعت الشرطة دخول متظاهر يحمل العلم الإسرائيلي من دخول مكان العرض، بحسب تقرير القناة العاشرة.

وهتف عشرات المتظاهرين “إذهب الى غزة” و”خائن” خلال العرض، وفقا للتقرير التلفزيوني.

وبين الحضور في المهرجان كانت عضو الكنيست الجدلية من القائمة العربية المشتركة حنين زعبي، التي وجه لها المتظاهرون صرخات استهجان عند وصولها، وحاول بعضهم مواجهتها.

مغني الراب العربي تامر نفار خلال عرض في حيفا، 18 اكتوبر 2016 (Mhassan Nasser/Joint List spokesperson)

مغني الراب العربي تامر نفار خلال عرض في حيفا، 18 اكتوبر 2016 (Mhassan Nasser/Joint List spokesperson)

وطالبت وزيرة الثقافة ميري ريغف، العضو في حزب (الليكود) اليميني، بسحب رئيس بلدية حيفا يونا ياهف لدعوة نفار للعرض، متهمة مغني الراب بالتحريض ضد الشعب اليهودي.

ولكن قرر مسؤولون في البلدية البقاء على البرنامج الأصلي للحدث الجاري بتمويل البلدية، والذي قالوا أنه يهدف لتقريب اليهود والعرب في المدينة المختلطة.

وعند مغادرته المنصة بعد عرضه، شكر نفار، الذي يملك جنسية اسرائيلية ويعرف نفسه كفلسطيني، الجمهور وتطرق الى المتظاهرين، الذين قام بعضهم بإطلاق صرخات استهجان.

“حتى انتم الذين صرختم وحاولتم تخريب عرضي، لا يمكن حتى أن أكرهكم”، قال بالعبرية. “السلام عليكم”.

مغني الراب العربي تامر نفار (screen capture: YouTube)

مغني الراب العربي تامر نفار (screen capture: YouTube)

وخلال مقابلة مع القناة العاشرة يوم الثلاثاء، نفى المغني أنه دعا الى قتل اليهود.

“من المتعب بعض الشيء أن حقوقنا دائما تؤخذ منا”، قال. “بدلا عن الحديث عن اعادتها وضمان اعادتها، علينا الدفاع عن أنفسنا”.

وفي وقت سابق الثلاثاء، أكد نفار اأه سوف يشارك بالعرض، قائلا لصحفيين أنه “لا يمكن لأحد اسكات صوتي”.

متظاهرون امام عرض مغني الراب العربي تامر نفار في حيفا، 18 اكتوبر 2016 (Mhassan Nasser/Joint List spokesperson)

متظاهرون امام عرض مغني الراب العربي تامر نفار في حيفا، 18 اكتوبر 2016 (Mhassan Nasser/Joint List spokesperson)

وتتطرق معظم اغاني نفار الى الشعور بالقمع من قبل اسرائيل.

وأفاد الإعلام الإسرائيلي أن ريغف تعارض بشكل خاص اغنية تتضمن الكلمات: “ديمقراطية؟ والله أنكم نازية. من كتر ما اغتصبتوا النفس العربية، حبلت، ولدت ولد اسمه عملية انفجارية. وهين ناديتنا إرهابية”.

وفي الشهر الماضي غادرت ريغف حفل جوائز للسينما بعد أن قرأ نفار وعارض يهودي شعر للشاعر الفلسطيني الراحل محمود درويش.

وقالت عرين عبيدي، العضو في بلدية حيفا، أنه تم توجيه رسالة الى رئيس البلدية طلبا منه رفض مطالب ريغف.

وقالت أن تغيير البرنامج يخالف إرث المدينة “المتعدد الثقافات” ويخضع لـ”آراء يمينية متطرفة لا تمثل الأغلبية في الدولة”.