تجاوز عدد حالات الوفاة جراء فيروس كورونا في البلاد مساء الثلاثاء 700 حالة، حسبما أعلنت وزارة الصحة، مع اقتراب عدد حالات الإصابة بالفيروس منذ بداية الجائحة من 100,000 إصابة.

وقالت الوزارة إنه تم تسجيل 708 حالة وفاة منذ بداية الجائحة، من ضمنها تسع حالات منذ صباح الثلاثاء.

وأظهرت معطيات الوزارة تسجيل 1400 حالة جديدة منذ الصباح، ليرتفع بذلك عدد الإصابات بالفيروس منذ بداية الجائحة إلى 96,409.

تجاوز 700 حالة وفاة جاء تماما بعد شهر من وصول البلاد إلى 400 حالة وفاة، مما يؤكد تسارع الآثار الأكثر ضررا للفيروس، حتى بعد تصريح منسق الكورونا الوطني يوم الثلاثاء إن الحديث عن إغلاق أو قيود جديدة سابق لأوانه.

وأظهرت معطيات وزارة الصحة أن هناك 404 شخصا من بين الأشخاص المصابين بكوفيد-19 في حالة خطيرة، وهو ما يقرب من ضعف عدد الحالات الخطيرة قبل شهر واحد، من بينهم يستعين 117 شخصا بأجهزة تنفس اصطناعي، في حين وُصفت حالة 164 شخصا آخرين بالمتوسطة، بينما تظهر على البقية أعراض خفيفة أو لا تظهر أعراض بالمرة.

ولقد تم إجراء 26,038 فحص كورونا يوم الإثنين، وفقا للوزارة.

خلال جلسة للجنة برلمانية قال بروفيسور إيتمار غروتو، نائب المدير العام لوزارة الصحة، إنه في حين أن معدل الإصابات قد انخفض إلى حد ما، لكن “يؤسفني اضطراري أن أكون مفسدا للحفلة. إن المؤشر الأفضل عو عدد المرضى الخطيرين وهناك 410 منهم في الوقت الحالي. نحن قلقون”.

كما أعرب غروتو عن عدم ارتياحه لافتتاح السنة الدراسية في إسرائيل، التي من المقرر أن تبدأ في الأول من سبتمبر، وقال إن معدلات الإصابة المرتفعة في المدارس تشكل مصدرا للقلق، وأنه متردد بشكل خاص من الموافقة على عودة التعليم في المدارس الإعدادية والثانوية، “لأنها تمثل ناقلا رئيسيا للعدوى”.

إيتامار غروتو، نائب المدير العام لوزارة الصحة، يتحدث في مؤتمر صحفي حول فيروس كورونا، 29 مايو 2020. (Screen capture: Facebook)

وقال منسق كورونا الوطني، بروفيسور روني غامزو، للصحافيين إن افتتاح السنة الدراسية الوشيك “يقض مضجعي”، وبدا أيضا أنه يدرس فكرة فرض قيود على التنقل خلال فترة الأعياد في الشهر المقبل، لكنه قال إنه من السابق لأوانه الحديث عن ذلك.

في غضون ذلك، اتفقت وزارتا الصحة والثقافة على فتح الأماكن الثقافية المغلقة في الأول من سبتمبر، مع الالتزام بقواعد سلامة محددة لم يتم الاتفاق عليها ونشرها بعد.

وقالت الوزارتان إنه سيتم إعادة فتح الأماكن الثقاقية وفقا لمخطط حدده غامزو.

وقال وزير الثقافة حيلي تروبر، “تنضم هذه الخطوة إلى الأخبار من الأسبوع الماضي بشأن عودة العروض الثقافية في المناطق المفتوحة. لقد حان الوقت لعودة الثقافة إلى الأماكن المغلقة وإحياء عالم الثقافة”.

عاملون في قطاع الثقافة والفن يتظاهرون خارج مقر الإقامة الرسمي لرئيس الوزراء بنيامين نتنياهو في القدس، 11 أغسطس، 2020. (Yonatan Sindel / Flash90)

تأتي هذه الخطوة بعد أسابيع  شهدت احتجاجات متزايدة للعاملين في صناعة الثقافة الذين لا يزالون عاطلين عن العمل منذ أشهر، و يطالبون بإعادة فتح الأماكن الثقافية.

ومن المقرر أن يعقد المجلس الوزاري المصغر الخاص بكورونا اجتماعا يوم الخميس لمناقشة قواعد التجمهر، بعد أن رفضت لجنة برلمانية تمديد اللوائح الحكومية بشأن هذه المسألة لمدة 28 يوما.