دان الرئيس الاميركي دونالد ترامب السبت اعمال العنف التي اوقعت قتيلا السبت في مدينة شارلوتسفيل في ولاية فيرجينيا خلال تجمع لحركات يمينية اميركية متطرفة، الا انه تجنب تحميل المسؤولية للمتطرفين او لمناهضيهم.

وقال ترامب من بدمينستر في ولاية نيوجرزي حيث يمضي اجازة “ندين باقصى التعابير الممكنة تظاهرة الكراهية الضخمة هذه، والتعصب الاعمى، واعمال العنف التي تسبب بها اطراف عديدون”.

اضاف “بلادنا تشهد ذلك منذ فترة طويلة. الامر لا يتعلق بدونالد ترامب، لا يتعلق بباراك اوباما، هذا يحدث منذ وقت طويل جدا”.

وتابع “الكراهية والانقسام يجب ان يتوقفا الان. علينا جميعا الاتحاد وادانة كل ما يمثّل الكراهية. ليس هناك في اميركا مكان لهذا النوع من العنف”.