ندد الرئيس الاميركي دونالد ترامب الاحد بالتحقيقات وبجلسات الاستماع في الكونغرس الاميركي حول تدخل روسيا في الانتخابات الرئاسية الاميركية، معتبرا ان موسكو تحقق نجاحا يفوق “اقصى ما كانت تحلم به” اذا كانت تنوي فعلا زرع الشقاق داخل الولايات المتحدة.

وصباحا كتب ترامب تغريدة على تويتر قال فيها “انهم يموتون من الضحك في موسكو. استفيقي يا اميركا!”.

وجاءت التغريدة ضمن سلسلة تغريدات اطلقها الرئيس الاميركي بعد اتهام المحقق الخاص روبرت مولر الجمعة 13 روسيا بالتورط في مؤامرة تهدف الى التأثير على نتائج الانتخابات الرئاسية الاميركية في 2016.

ويورد القرار الاتهامي بالتفاصيل جهودا روسية حثيثة باستخدام وسائل التواصل الاجتماعي وعملاء ميدانيين من اجل تعميق الانقسامات السياسية بهدف ترجيح كفة ترامب على حساب المرشحة الرئاسية الديموقرطية هيلاري كلينتون.

وكان ترامب امتنع حتى الآن عن اتهام روسيا بشكل مباشر على الرغم من ان قادة الاجهزة الاستخبارية الاميركية حذروا من ان التدخل الروسي مستمر ومن المرجح ان يطاول انتخابات منتصف الولاية الاميركية.

وكتب ترامب على تويتر “اذا كان هدف روسيا هو زرع الشقاق والتشويش واثارة الفوضى داخل الولايات المتحدة، فمع كل جلسات الاستماع والتحقيقات والكراهيات الحزبية، لقد حققوا نجاحا يفوق اقصى ما كانوا يحلمون به”.

وكان ترامب اطلق قبيل ذلك تغريدة قال فيها “لم اقل يوما ان روسيا لم تتدخل في الانتخابات، قلت +قد تكون روسيا، او الصين، او بلد آخر او جماعة، او قد يكون عبقري يزن 180 كلغ يجلس في سريره ويلهو بحاسوبه+”.

واضاف “+الخدعة+ الروسية هي ان حملة ترامب تواطأت مع روسيا – لم تفعل على الاطلاق!”.