إعتبر الرئيس الاميركي المنتخب دونالد ترامب في مقابلة مع صحيفة بيلد الالمانية وتايمز البريطانية نشرت الاحد ان حلف شمال الاطلسي منظمة “عفا عليها الزمن”، متهما دولا اعضاء في الحلف بأنها لا تدفع حصتها في اطار عملية الدفاع المشتركة وبالاتكال على الولايات المتحدة.

وأوضح ترامب “لقد قلت منذ زمن بعيد إن الأطلسي لديه مشاكل. هو (منظمة) عفا عليها الزمن لأنها أنشئت بالدرجة الاولى منذ سنوات”.

أضاف “وبالدرجة الثانية فإن الدول (الأعضاء في الحلف) لا تدفع ما يتوجب عليها”.

وتابع “يجب أن نقوم بحماية هذه الدول لكن بلدانا كثيرة من بينها لا تدفع ما يتوجب عليها وهذا غير عادل بحق الولايات المتحدة الى حد كبير”.

واردف ترامب “ليس هناك سوى 5 بلدان تدفع ما يتوجب عليها، وخمسة ليس عددا كبيرا”.

واشار إلى أن وصفه الأطلسي بأنه منظمة عفا عليها الزمن، مرده إلى أن الحلف “لم يهتم (بموضوع) الارهاب”.

لكن ترامب قال لصحيفة بيلد انه إذا تم استثناء كل مكامن الضعف هذه، فإن الأطلسي “يبقى في نظري مهما جدا”، على حد تعبيره.

وهذه الانتقادات التي وجهها الرئيس الأميركي للأطلسي من شأنها تعزيز مخاوف حلفاء الولايات المتحدة من السياسة التي ستعتمدها واشنطن من الآن فصاعدا.

وكان ترامب قد أثار في السابق القلق من ان الضمانات الدفاعية التي تقدمها واشنطن لاوروبا منذ نحو 70 عاما قد لا تستمر عندما قال خلال حملته الانتخابية انه سيفكر مرتين قبل مساعدة حلفاء بلاده في الحلف الاطلسي الذين لا يدفعون كلفة الدفاع عنهم.

وتدعو واشنطن، التي تسهم بنحو 70% من نفقات الدفاع السنوية للدول الاعضاء في الحلف، حلفاءها الى فعل المزيد.