ذكر تقرير بأن المرشح الجمهوري المفترض دونالد ترامب يخطط لزيارة إسرائيل قبل مؤتمر الحزب الجمهوري المقرر في أواخر يوليو.

بحسب مجلة “نيويورك ماغازين”، أكدت أربعة مصادرة على صلة بحملة ترامب الإنتخابية بأن المرشح الطامح لدخول البيت الأبيض يدرس القيام برحلة إلى الدولة اليهودية في الأسابيع الستة المقبلة، لكن لم يتم إستكمال الترتيبات بعد.

وورد أن زوج ابنة ترامب اليهودي جاريد كوشنير وقطب الكازينوهات شيلدون أديلسون يقومان بالترتيبات لهذه الرحلة.

متحدث بإسم حملة ترامب الإنتخابية نفى التقرير.

في شهر مايو، قال ترامب أنه يعتقد بأنه بتمتع بدعم “هائل” من الإسرائيليين عندما أعلن عن اعتزامه زيارة إسرائيل قبل الإنتخابات الرئاسية، في مقابلة نُشرت في صحيفة “يسرائيل هيوم” التي يملكها أديلسون.

وقال ترامب خلال المقابلة التي أجريت في 11 مايو، بأنه سيزور إسرائيل “قريبا”، من دون إعطاء موعد محدد، في رد له على تقارير سابقة تحدثت عن اعتزامه زيارة إسرائيل وروسيا وألمانيا بعد ضمانه الحصول على بطاقة الترشح عن الحزب الجمهوري في مؤتمر الحزب.

على الرغم من نفي المتحدث بإسم ترامب للتقرير، عندما سُئل حول الموضوع من قبل “يسرائيل هيوم”، كان رد ترامب: “نعم، سآتي قريبا”.

في ديسمبر، أعلن ترامب عن نيته زيارة إسرائيل ولكنه تراجع بعد ذلك، وغرد عبر “تويتر” بأنه سيلتقي برئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتيناهو “بعد أن أصبح رئيسا للولايات المتحدة”.

وقال ترامب لقناة “فوكس نيوز” حينذاك، بأنه لم يقم بإلغاء الرحلة تماما: “كل ما فعلته هو تأجيلها، وأعتقد أن هذا هو البديل الأفضل”.

وقال ترامب في المقابلة الهاتفية مع برنامج “فوكس أند فريندز” في شهر ديسبمر، “لم أرغب بوضع [نتنياهو] تحت الضغط، هذا أولا”، وأضاف: “فعلت ذلك أيضا لأنني في خضم حملة إنتخابية قوية للغاية تسير بشكل جيد، ولم يكن القيام بذلك بهذه السهولة”.

في وقت سابق من هذا الأسبوع، أجرى مساعدون كبار لأديلسون محادثات لتشكيل لجنة عمل سياسية جديدة لدعم ترشيح الحزب الجمهوري لترامب للرئاسة، بحسب مجلة “بوليتيكو”.

وورد أن فريق أديلسون أجرى محادثات مع مستشارين سياسيين رفيعي المستوى، من ضمنهم المديرين التنفيديين السابقية لرابطة الحكام الجمهوريين نيك أيرز وفيل كوكس، ومدير الحملة الإنتخابية لراند بول سابقا تشيب إنغلاندر، وكبير مستشاري ميتش مكونيل سابقا جوش هولمز.

قبل نحو أسبوعين، توجه إديلسون أيضا إلى زعماء جمهوريين يهود ودعاهم إلى دعم المرشح الجمهوري المفترض.

وكتب أديلسون في رسالة بريد إلكتروني أُرسلت لأكثر من 50 عضو في إئتلاف اليهود الجمهوريين، “أطلب دعمكم” لترامب. وقال لهم أديلسون بأنه التقى مع ترامب مؤخرا وبأنه “على اقتناع بأنه سيكون رئيسا رائعا عندما يتعلق الأمر بسلامة وأمن إسرائيل”.