جدد الرئيس الاميركي دونالد ترامب الاثنين انتقاداته لرئيس بلدية لندن صادق خان للمرة الثانية في الـ48 ساعة التي تلت الاعتداء الارهابي في العاصمة البريطانية.

وكتب ترامب “عذر مثير للشفقة من رئيس بلدية لندن صادق خان الذي اضطر لايجاد تفسير سريع لتصريحه +لا داعي للقلق+. ان وسائل الاعلام التقليدية تعمل جاهدة لتسويق هذه الرواية”. وكان خان يشير بتصريحه هذا الى وجود اعداد كبرى من الشرطة في لندن فيما فسرها ترامب على انها تقليل من شأن التهديد الارهابي.

والاحد صرح خان لهيئة الاذاعة البريطانية غداة اعتداءات لندن “سترون انتشارا معززا للشرطة اليوم، بما يشمل عناصر شرطة مسلحين وآخرين في بزات” داعيا الى الهدوء. وقال “ليس هناك من داع للقلق ازاء هذا الامر”.

وسارع ترامب الى اتهام رئيس بلدية لندن بالتقليل من شأن التهديد الارهابي.

وكتب في تغريدة “قتل سبعة على الأقل واصيب 48 آخرون في هجوم ارهابي ورئيس بلدية لندن يقول+لا داعي للقلق+”.

وقال ترامب في تغريدة “علينا أن نتوقف عن تجنب تسمية الأمور بأسمائها وأن نركز على أمن شعوبنا. إذا لم نصبح أذكياء فإن الامور ستتدهور”.

وردا على انتقادات ترامب الاحد، أصدر المتحدث باسم خان بيانا قال فيه أن رئيس البلدية المشغول في تنسيق الرد على الهجوم وفي الوقت ذاته طمأنة سكان لندن والزوار “لديه أمور أكثر أهمية يقوم بها من الرد على تغريدة غير دقيقة لدونالد ترامب الذي يتعمد اخراج ملاحظات (خان) من سياقها”.

وأكدت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي الاثنين دعمها لخان. وقالت في مؤتمر صحافي قبل التغريدة الاخيرة لترامب “اعتقد ان صادق خان يقوم بعمل جيد ومن الخطأ قول العكس”.