أكد الرئيس الاميركي دونالد ترامب الثلاثاء على تويتر ان لديه الحق “المطلق” في مشاركة معلومات تتعلق “بالارهاب والسلامة الجوية” مع موسكو بعدما واجه اتهامات بكشف معلومات سرية لوزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف خلال لقائهما الاخير في البيت الابيض.

وكتب ترامب على تويتر صباحا “بصفتي رئيسا، رغبت في ان اتقاسم مع روسيا، وهو حقي المطلق، وقائع تتعلق بالارهاب والسلامة الجوية. ولاسباب انسانية ارغب ايضا بان تسرع روسيا بشكل كبير حملتها ضد تنظيم الدولة الاسلامية والارهاب”.

وكانت صحيفة “واشنطن بوست” اوردت ان ترامب كشف خلال لقاء عقده الاسبوع الماضي مع لافروف في المكتب البيضاوي معلومات تتعلق بعملية لتنظيم الدولة الاسلامية قيد الاعداد. وهذه المعلومات نقلها شريك للولايات المتحدة لم يعط الاذن لواشنطن بمشاركتها مع موسكو. وكتبت الصحيفة ان كشفها يمكن ان يعطي مؤشرات حول الطريقة التي جمعت فيها المعلومات وانه يضع من جانب اخر المصادر في موقف صعب.

وقال الجنرال هربرت ريموند ماكماستر الذي يرأس مجلس الامن القومي وحضر الاجتماع “الرواية التي تم نشرها هذا المساء كاذبة”.

وأوضح ان ترامب ولافروف استعرضا “التهديدات التي تمثلها التنظيمات الارهابية على بلدينا، بما يشمل التهديدات المحدقة بالطيران المدني”. وأضاف “لم يتم في اي لحظة بحث وسائل الاستخبارات او المصادر” لكن بدون ان ينفي بشكل واضح ان الرئيس الاميركي كشف عن معلومات سرية.