تم تخليص جنديتين إسرائيليتين من مدينة طولكرم في الضفة الغربية الإثنين، بعد أن دخلتا عن طريق الخطأ المنطقة وتعرض مركبتهما للرشق بالحجارة، وفقا لمتحدث بإسم الجيش.

عندما وصلت للجيش تقارير حول دخول الجنديتين خطأ المدينة الفلسطينية، سارعت وحدة منسق أنشطة الحكومة في الأراضي، بالتعاون مع الشرطة الإسرائيلية، إلى تخليص الجنديتين.

عند إخراجهما من طولكرم، “تم تحويل [الجنديتين] إلى الجيش الإسرائيلي”.

وأعلن الجيش أنه “سيتم التحقيق في الحادثة”.

في شهر مارس، دخل جنديان إسرائيليان عن طريق الخطأ إلى داخل مخيم قلنديا، ما أدى إلى إندلاع إشتباكات دامية بين الفلسطينيين وقوات الجيش الإسرائيلي بعد عملية الإنقاذ. وتبين أن الإثنان إستعانا بتطبيق الخرائط والملاحة الإسرائيلي الرائج “WAZE”.

مع دخول الجنديان بسيارتهما إلى المنطقة، قامت مجموعة من الفلسطينيين بمهاجمة المركبة بالحجارة والزجاجات الحارقة ما أدى إلى إشتعال النار في المركبة العسكرية وإجبار الإثنين على الفرار من المكان.

وتوغلت قوات كبيرة إلى المنطقة، ما أدى إلى إندلاع إشتباكات بين الجيش الإسرائيلي والفلسطينيين نتج عنها إصابة 10 جنود إسرائيليين، أحدهم وُصفت جراحه بالمتوسطة والآخرين بالطفيفة. وكالات أنباء فلسطينية تحدثت عن إصابة 10 مدنيين ومقتل شخص واحد في المواجهات. وورد أن القتيل في الإشتباكات هو إياد عمر ساجدية (22 عاما)، طالب في جامعة القدس من قلنديا.

وتعرض تطبيق “WAZE” للإنتقادات في عام 2013 أيضا، بعد أن وجه خلل في التطبيق السائقين إلى طريق سريع مغمور بالمياه في تل أبيب.