تعهد نائب الرئيس الاميركي مايك بنس الاثنين في خطاب ألقاه امام البرلمان الاسرائيلي بأن السفارة الاميركية ستفتح ابوابها قبل حلول نهاية العام المقبل، بموجب قرار نقلها الشهر الماضي بعد اعتراف الرئيس دونالد ترامب بالمدينة المقدسة، عاصمة لاسرائيل.

وقال بنس “القدس عاصمة اسرائيل، ولهذا وجه الرئيس ترامب تعليماته لوزارة الخارجية للبدء فورا بالتحضيرات لنقل السفارة الاميركية من تل ابيب الى القدس” وسط تصفيق الحضور.

وأضاف “في الاسابيع المقبلة، ستقدم الادارة خطتها لفتح سفارة الولايات المتحدة في القدس. وستفتح سفارة الولايات المتحدة قبل نهاية العام المقبل”.

وبحسب بنس فأن ترامب قام الشهر الماضي “بتصحيح خطأ عمره 70 عاما. وابقى على كلمته للشعب الاميركي عندما اعلن ان الولايات المتحدة ستعترف اخيرا بأن القدس عاصمة اسرائيل”.

وحث بنس ايضا المسؤولين الفلسطينيين على العودة الى طاولة المفاوضات مع اسرائيل.

وكان الفلسطينيون أعلنوا بعد قرار ترامب رفضهم للوساطة الاميركية في عملية السلام.

وأثار قرار ترامب سلسلة تظاهرات احتجاجية ومواجهات في الاراضي الفلسطينية تسببت بمقتل 18 فلسطينيا. كما قتل مستوطن اسرائيلي خلال هذه الفترة من دون ان يتضح بعد ما اذا كان قتل المستوطن على علاقة بالاحتجاج على الموقف الاميركي.